سبحان من تجلى على قلوب موحديه فكان الكمال و الجلال و الجمال فرويت من بحور الأنس و اللذة و السرور بكؤوس العطف و اللطف و الإحسان شراب الرضى و المزيد و كشف الغطاء و رفع الحجاب عن ألبابهم