·    ·   تقنية التأمل على النور د. نواف الشبلي  ·   ليلة القدر . د. نواف الشبلي  ·  كيف ننظر نظرة الشاهد؟ د . نواف الشبلي  ·  رسالة علميّة في كيفيَّات تجلياته القدسيّة د. نواف الشبلي  ·  بين المعرفة و العرفان. د. نواف الشبلي  ·  حرية الاعتقاد ملك للجميع . د. نواف الشبلي  ·  رسالة حصان النار المجنَّح .د. نواف الشبلي  ·  هدية صباح 10-2-2014 . د . نواف الشبلي   ·  إلى فقهاء و علماء و مثقفي الأمة د. نواف الشبلي  ·  رسالة في الزواج . د. نواف الشبلي  ·  هدية مساء 17/12/2013 د. نواف الشبلي  ·  ما هي القاعدة الأساسية للبناء الإنساني؟ د. نواف الشبلي  ·  و مكروا و مكر الله و الله خير الماكرين . د. نواف الشبلي  ·  كلمة الدكتور نواف الشبلي في تأبين الشيخ أبو داوود يوسف صبح  ·  القيم الإنسانية و العرب د . نواف الشبلي  ·  تقنية تطهير الأرض السورية د. نواف الشبلي  ·  تعالوا نرد جميلَ الوطن بصبرٍ جميل؟! د. نواف الشبلي  ·  مكانس الكارما . د. نواف الشبلي  ·  عيد الفطر د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على آيات قدسية : د. نواف الشبلي  ·  آيات قدسية : نون و القلم و ما يسطرون . د. نواف الشبلي  ·  جاء الوعد الحق و أتى رمضان النور لنرى نورا في رمضان. د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على الحقيقة : وأنْ لَوِ استقاموا على الطريقةِ لأسقيناهم ماءً غَدَقَا -  ·  الحور العين و ما أدراك ما الحور العين؟! د. نواف الشبلي  ·  جبهة النصرة و نصرة الجبهة . د. نواف الشبلي  ·  تأمُل النور : طريقة للتنقية و السلام   ·  جدول المحبة - الصفات التي يجب أن ينشطها المتعبد  ·  نظرة تجاوزية في أعماق الوعي- العقل و الإرادة  ·  جدول المحبة- الثمرة التي يجنيها المتعبد  ·  الدهارما كما يشرحها الحكيم ساتيا ساي بابا- لمحة موجزة  ·  جدول المحبة - الإنسان الروحي ليس كالإنسان العادي  ·  مقدمة كتاب ساي جيتا . د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - السلوك الحسن هو زينة حياة البشر  ·  من آداب مجالس العزاء. د. نواف الشبلي  ·  هل سنبقى مكباً للنفايات ؟؟؟ د. نواف الشبلي  ·  رسالة لقبائل بني يعرب اليهودية د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة : الإرادة الإلهية الحقة هي التي تظهر الحضور  ·  مدخل في نظرة تجاوزية في أعماق الوعي د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - أنواع التحرر الأربعة  ·  السيرة الذاتية - الجزء السادس- الفصل -12-  ·  جدول المحبة - نذر الذهاب للغابة  ·  السيرة الذاتية- الجزء السادس - الفصل -11-  ·  جدول المحبة : أنواع المحبين  ·  السيرة الذاتية : الحق- الخير - الجمال الفصل العاشر: المعجزة الطبية  ·  جدول المحبة- كلمات اليوم هي كلمات البارحة نفسها  ·  السيرة الذاتية : الحق - الخير - الجمال- الفصل التاسع : رياح التغيير  ·  جدول المحبة - الاختلاف الأخلاقي بين الإنسان و الشيطان.  ·  الحق - الخير - الجمال : الفصل الثامن : المزيد من الإشارات و الأمور المدهشة  ·  جدول المحبة - طريق العاشق للوصول إلى التحررمقالات قديمة     
مرحبا بك في RAM 1 RAM
رام 1 رام

 
  دخول البداية   ملفات صوتية   حسابك   اضف مقال   افضل 10   المقالات   المنتدى   سجل الزوار    

دار السلام

القائمة الرئيسية

 مقدمه

 اضاءات على الحقيقه

 من الحكمة الهنديه

 من الحكمة اليونانيه

 من الحكمة العربيه

 باب العلم

 شعر وتأملات

 حكمة تجربه

 السيرة الذاتيه

 نظام حياة

 المنتدى

 ماذا تعني RAM1RAM

 تراتيل روحية

 أخبر صديقك عنا

 تسجيل خروج

من يتصفح الآن
المتواجدون: 13 من الضيوف 0 من الأعضاء.

مرحبا زائرنا.[التسجيل]

الإستفتاءات
هل تؤمن بتجلي الإله في الصورة البشرية؟

نعم
لا
ربما
هذا كفر و إلحاد



نتائج
تصويتات

تصويتات: 887
تعليقات: 0

المقال المشهور اليوم
لا توجد مقالة ساخنة اليوم.

عدد الزوار
عدد الزوار
14259088
زائر 1-2008

اقرأ في الموقع

من الحكمة الهندية
[ من الحكمة الهندية ]

·جدول المحبة - الصفات التي يجب أن ينشطها المتعبد
·جدول المحبة- الثمرة التي يجنيها المتعبد
·الدهارما كما يشرحها الحكيم ساتيا ساي بابا- لمحة موجزة
·جدول المحبة - الإنسان الروحي ليس كالإنسان العادي
·جدول المحبة - السلوك الحسن هو زينة حياة البشر
·جدول المحبة : الإرادة الإلهية الحقة هي التي تظهر الحضور
·جدول المحبة - أنواع التحرر الأربعة
·السيرة الذاتية - الجزء السادس- الفصل -12-
·جدول المحبة - نذر الذهاب للغابة

RAM 1 RAM :: اطلع على الموضوع - دروس من البنك الإلهي
شروط المشاركة بالمنتديات:
1- المشاركات المطروحة في المنتدى لاتمثل بالضروره رأي ووجهة نظر المنتدى وكل رأي يكتب يمثل وجهة نظر صاحبه فقط.
2- يغلق الموضوع الذي يتم النقاش فيه بطريقة غير لائقة مع حذف الردود السيئة .

3-
كتابة المواضيع في القسم المخصص لها للوصول السريع للموضوع.
4- عدم كتابة أكثر من أستفسار في موضوع واحد حتي لا يفقد الموضوع أهميته.
س و ج
س و ج
ابحـث
ابحـث
قائمة الاعضاء
قائمة الاعضاء
المجموعات
المجموعات
الملف الشخصي
الملف الشخصي
دخول
دخول
ادخل لقراءة رسائلك الخاصة
ادخل لقراءة رسائلك الخاصة
RAM 1 RAM فهرس المنتدى » يوميات

انشر موضوع جديد   رد على موضوع
دروس من البنك الإلهي
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
Dr.Ehab
عضو جديد
عضو جديد


شارك: Sep 17, 2010
نشرات: 1

غير متصل

نشرةارسل: Sat Jun 25, 2011 1:44 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

دروس من البنك الإلهي

الدكتورة N.niranjana عضو بارز في هيئة السكن الجامعي للنساء في معهد ساتيا ساي للتعليم العالي .
قبل الانضمام لأخوية التعليم الجامعي عام 1975 , كانت مدرس مساعد لمدة سنتين في كلية JSS في نانجانغاد, منطقة ميسوري, كارناتاكا .
أتمت الدكتورة N.niranjana بنجاح درجة M.Phil ,وهي حائزة على درجة بكالوريوس وماجستير في التجارة من جامعة ميسوري, ثم حازت بعد ذلك على الدكتوراه عام 1990 من جامعة sri krishnadevaraya , ثم ترقت إلى منصب قارئ في كلية التجارة بجامعة ساي, وحاليا زميلة العميد.
في مفابلة (راديو ساي) التي بثت لاول مرة في نيسان 2010 , تحدثت عن دخولها جماعة (مريدي) ساي والطريقة التي يقدم بها لطلابها –في الاقتصاد والعلوم المصرفية- دروسا من أجل الحياة وليس فقط لكسب العيش, مثلما هي رسالة ساي التي لاتضاهى !ولا يعلم الكثير منا كم ساعد البهاغوان ساي بابا بنفسه في اعداد هيئة التدريس, ومناهج التعليم والسكن الجامعي,و ليضمن حصول الطلاب على تعليم عملي واستثنائي .
لهذا السبب هذه المقابلة ملهمة جدا . وفريق heart 2 heart يسره تقديم مقتطفات من المقابلة .
مريد منذ الطفولة a devotee from the womb]:
اعتاد شيردي ساي بابا ,على ذكر, أنه يجذب مريدين من أماكن قريبة وبعيدة , بطريقة ما أو بأخرى , قد تكون اما من خلال المعجزات, اوشفاء الامراض أو تلبية الرغبات أو غيرها ,وقد قدم سوامي رسالته لي في منزلي من خلال صفة هامة لله –وهي كلية وجوده.
بدات كل القصة هكذا ....
منذ طفولتي , جعل سوامي واضحا بالنسبة لي, انه كان يراقبني دائما ويراقب افعالي , وتجارب متنوعة ساعدتني بثبات لادرك أنه الله متجسدا .
عندما كان عمري ستة اشهر, كان جدي مريضا وخضع لجراحة للحصيات الكلوية, تم استخراج ثماني حصيات . بعد الجراحة كان بصحة جيدة لبعض الوقت ثم فجأة مرض ثانية وأرسلت العائلة لامي برقية حول حالته الخطيرة . في ذلك الوقت كان ابي عضوا في معبد شيردي ساي بابا في devanagere في كارناتاكا , حيث ولدت .
حالما تلقت امي الرسالة, اخذت فيبوتي من ال dhuni في معبد شيردي ساي وغادرت وانا معها إلى tumukura في كارناتاكا لرؤية والدها. عندما وصلت ,وبصدمة تامة لها, كان جدي قد توفى مسبقا . عندما رأت امي جسمه في غرفة الموتى mortuary , كانت حزينة جدا ولاعزاء لها. بعدئذ فجأة لاحظت دموعا تسيل ببطء من عيني جدي !
اقتربت امي منه بسرعة وبدأت تهزه بلطف. فتح جدي عينيه و راى امي , التي سالته ان يقول شيئا لكنه لم يستطع لانه كان قد فقد قدرته على الكلام . عندها وضعت امي بعض الفيبوتي في فمه ووضعت بعضا منه على جبهته وجعلته يقول " SAI BABA" .احتاج جدي وقتا طويلا ليلفظ الكلمات. عندها قطعت امي عهدا (نذرا) ان اذا تعافى والدها ستستمر في عبادة شيردي بابا وتصوم كل ثلاثاء.حافظت امي على نذرها حتى موتها وكانت تصوم حتى وهي على فراش الموت.
بالعودة إلى جدي بينما كانت امي تبكي كانت هناك ضجة بالجوار, وصل مظفو المشفى حالا الى غرفة الموتى, لينصدموا برؤية الميت حيا من جديد. هذا الحادث وقع عندما كان عمر جدي بين 30-40 سنة وقد عاش حتى عمر 110 سنوات.
التعلم الباكر لكلية وجوده
أحد الايام احضر ابي صورة لمعلمنا الحكيم سوامي (ساتيا ساي بابا) واعطاها لامي قائلا "لقد سمعت ان شيردي بابا قد عاد من جديد ك ساتيا ساي بابا, لكني لا اؤمن بهذه الاشياء "
احتفظت امي بالصورة وفي كل ليلة بعد ان ينام الجميع , كانت تتكلم إلى الصورة وتقول "هل عدت حقا من جديد ك ساتيا ساي بابا؟هل استطيع رؤيتك لمرة ؟ "
عندما حصلت امي على مقابلتها الاولى مع البهاغوان أثبت لها هذه الحقيقة . أخبر أمي "لقد كنت كل ليلة بعد ان ينام الجميع, تنهضين وتاخذين صورتي وتتحدثي الي متسائلة إن كنت هناك ام لا, انظري الآن انا اقف امامك وقد تحققت رغبتك"
مرة اخرى اثبت كلية وجوده ومراقبته الدائمة لنا, كان هذا عام 1966.
في عام 1968 كل عائلتنا زارت بوتابارتي.في تلك الايام حيث كانت التسهيلات قليلة كان علينا أن نبقى تحت الاشجار. خلال اول يومين لزيارتنا, لم يلاحظ سوامي وجودنا.هذا جعل اخي الصغير مضطربا قليلا.فقال اخي لقلة خبرته وعدم نضجه "يقول الناس ان ساتيا ساي بابا موجود فقط للاثرياء ويهب المقابلات فقط لأولئك القادمين بسيارة ".تمتم بخفوت اننا ارتكبنا خطأ بمجيئنا إلى بوتابارتي بالقطار .
في اليوم الثالث, دعانا سوامي لمقابلته. وقبل مغادرتنا للغرفة تماما , سأل أخي "ها أتيت بسيارة؟".أربك السؤال أخي وحيره حتى ذكرته بانتقاده الخاطئ قبل يومين .
في عام 1973 , انضممت لكلية JSS في نانجانغاد, منطقة ميسوري , كمعيد. خلال ذلك سجل أخي في دراسات B.COM في جامعة برندافان لمعهد ساتيا ساي للتعليم العالي .
اعتدت ان ازوره في بوتابارتي عندما أستطيع أن أجد بعض الوقت من غير عمل. توافقت إحدى زياراتي مع احتفال Dussehra . في اليوم الثالث للاحتفال قلت لأخي "كل يوم نأكل في المقصف , لما لا نخرج لنأكل في فندق؟ " . أجاب أخي "كوني طالب في كلية سوامي, لا أستطيع.لا يحبذ سوامي ذلك ". لم أستسلم وقلت له " لا تكن أحمقا , إنها احتفالات Dussehra وهناك الكثير من الحشود والازدحام .ثم كيف سيعرف سوامي أننا أكلنا في فندق؟ ثم أن سوامي في هذه الجموع الكثيرة , لن يبحث عنك ليسألك حول هذا ؟ ".
استسلم اخي بعد الإقناع لضغوطاتي عليه . وذهبنا إلى فندق krishnabhavan وطلبنا masaladosa , قبل ان يحضر النادل طلبنا , ألغينا الطلب وطلبنا paperdosa . كانت ضخمة وملأت كل الطاولة تقريبا. بعد أن تناولنا وجبتنا , ذهبنا من أجل الدارشان , وجلست مع الحشود العامة بينما انضم أخي إلى زملائه.
سأل سوامي , مخاطبا الطلاب من الفرندا :"كم عدد من سيذهب منكم للبيت خلال العطلة بعد Dussehra ؟ "... رفع اخي يده ايضا .
أتى سوامي إليه وقال "كيف كانت وجبة paperdosa في فندق krishnabhavan ؟ " ثم تابع قائلا "آه , لقد طلبتما masaladosa ثم ألغيتما الطلب وطلبتما paperdosa . وقالت أختك أنها كانت dosa طويلة بحيث ملأت الطاولة تقريبا . وكلاكما اكلتما ثم أتيتما إلى الدارشان , أليس كذلك؟" .تابع قائلا "قالت أختك أيضا أنها احتفالات Dussehra , وكيف سيعلم سوامي أنننا خرجنا وأكلنا . ألم تقل أيضا أن سوامي لن يأتي في هذه الحشود ويسألك عن هذا ؟ " .
لا داعي للقول , تراجع أخي للوراء ولم يستطع الكلام . عندها قال سوامي " إذا رغب سوامي , يستطيع فعل اي شيء " .
هذه كانت واقعة أخرى حيث اثبت سوامي أنه كلي الوجود .
طريق الوصول إلى معهد شري ساتيا ساي للتعليم العالي ....:
لم أكن سعيدة في وظيفتي في كلية JSS ,التي كانت مؤسسة ثقافية تربوية , لأن سلوك الطلاب لم يكن لائقا أبدا . احد الايام , كنت مستاءة من عدم انضباطهم و قررت الانضمام لكلية سوامي وإنهاء عذابي .
وبشكل غريب , حلمت تلك الليلة تحديدا بسوامي حيث قال لي " تعالي إلى أنانتابور , سأوظفك فورا " . في الصباح عندما استيقظت وأخبرت عائلتي عن الحلم , قال أبي " لا تكوني مغفلة . هل يصدق احد حلما ويذهب إلى انانتابور ؟ " . لكنني أصريت ,وذهبت أى بوتابارتي مع امي واختي .
أخبرني سوامي أيضا في الحلم أننا حالما نصل إلى بوتابارتي وننزل من الباص , سيخبرنا الناس أن سوامي غادر إلى أنانتابور وعلينا لذلك أخذ باص إلى أنانتابور .
تلك الايام لم يكن حول حرم الجامعة سور .عندما وصلنا كان سوامي يستعد للمغادرة إلى منزل أحد المريدين وكان يقف عند الرواق . ذهبت مباشرة إليه . وسألني عندما رآني "إذا لقد أتيت ؟"
أجبته " أجل سوامي , لقد أتيت ." ثم قال بعدئذ " سأذهب إلى منزل أحد المريدين , سآتي واتحدث إليك "
في اليوم التالي , دعاني لاقابله . في ذلك الوقت كان السيد K.Chakravarthi الجابي في منطقة أنانتابور وقد قدم ليحصل على دارشان البهاغوان مع عدد قليل من الأعيان ذوو الشأن.
أتى سوامي نحوي وسأل : " هل تريدين سوامي ام المجلس المختار ,أن يجري لك المقابلة " . قلت " سوامي, أريدك أنت فقط أن تجري مقابلتي " . ثم بدأ بعدئذ سوامي المقابلة .
عند هذه النقطة يجب أن أخبركم أنني خلال وظيفتي كمعيد في كلية JSS , اعتدت أن اصلي للبهاغوان أن يكون موجودا في صفي ليساعدني في السيطرة على الطلاب العنيدين .
لدهشتي, خلال المقابلة من أجل منصب معيد ذلك اليوم , أول ما فعله سوامي كان إعادة الذاكرة , قال " أعلم كيف كنت تصلي لكي اجلس في الصف وأصغي لمحاضراتك , لكن هل تعلمين أنه كنت أنت من سيجلس في الصف بينما وقفت أنا ! " جعلتني كلماته أبتسم , لكن مرة أخرى أثبت سوامي أنه الله كلي الوجود .
ثم قال سوامي " حسنا , لقد توليت مقابلتك , عليك أن تتبعيني الآن " . أخذني إلى مكتب الدكتور داكشينامورتي , الذي كان عالما ولم يعد الآن . كان مدير السكن الجامعي بعد ذلك .
قدمني سوامي له وقال " انظر لقد أجريت لها المقابلة مسبقا , أعطها طلب توظيف ". أجاب د.داكشينامورتي :" لا سوامي لا يمكنني إعطاءها طلب توظيف بينما لا تزال تعمل في كلية أخرى ,هناك بعض الإجراءات الرسمية يجب إجراؤها " . قال سوامي عندها " إنها لا تتكلم لغة التلوغو وعليها تعلمها هنا,كم ستعطيها من الوقت ؟ " . قال د.داكشينامورتي " شهر واحد " .سأله سوامي فورا : " هل سبق وأن تعلمت أية لغة خلال شهر واحد ؟ ". قال " لا ". قال له سوامي " كيف إذا تطلب منها أن تتعلم هذه اللغة في شهر واحد ؟ أعطها ستة أشهر وسترى كم ستصبح محترفة في هذه اللغة " . وببركته استطعت تعلم اللغة بسهولة , وأشعر الآن أنني أتكلم لغة التلوغو بطلاقة .
بعد انضمامي للمعهد لم استطع التأقلم لبعض الوقت , د.سوباما كان القيم على الأمور هناك .كل ليلة قبل النوم , كنت أذهب إلى الحمام وأبكي . كنت أتضرع إلى سومي في عقلي قائلة " لا أستطيع التكيف هنا , لا أستطيع التكيف هنا ". كان ذلك بسبب أنني لا أعرف اللغة , بينما الطعام والجو لم يكونا مألوفين .
لاحقا خلال زيارة امي لي في الجامعة , قال سوامي في مقابلة معها "مسكينة تنتظر ان يذهب الجميع للنوم , ثم تذهب للحمام وتبكي " ثم أضاف " كنت اراقب بكاءها " .
لم أكن أحتاج لدليل آخر يثبت أن البهاغوان كلي الوجود بالفعل وإيماني به تضاعف عدة أضعاف .
[color=violet]النموذج متكامل القيم لمعهد ساتيا ساي بابا للتعليم العالي :

يقول سوامي أن التعليم هو من أجل الحياة وليس فقط من أجل كسب العيش . من الواضح أن هكذا فلسفة تستلزم مقاربة جديدة كاملة للتعليم مبنية على مفاهيم الاهتمام التعليمي . حتى الآن نلاحظ أن الجامعات حول العالم مرتبة بناء على معايير مثل العلاوات (الزيادات ) المكتتبة للخريجين . في جو المتاجرة هذا في التعليم الجامعي , يطرح السؤال غالبا حول ما إذا كان النموذج المبني على القيم أو النموذج متكامل القيم الذي يطوره معهد ساتيا ساي بابا للتعليم العالي أكثر صلاحية في عالم اليوم .
للإجابة على هذا السؤال . يجب أن اعود ثانية لتجربتي في التعليم في الكلية السابقة لسنتين حيث لا الطلاب ولا الموظفين مهتمين بأي نوع من الترقي .
كانت نية كل طالب فقط الحصول على درجة من الكلية , لذلك كانوا يأتون إلى الدرس ويأخذون كمية ضئيلة جدا من التعليم فقط لتساعدهم على ضمان علامة النجاح . لسوء الحظ كان المرس يركز على هذا الجانب أيضا فقط .
بالواقع أعطتني الكلية خبرة جيدة ساعدتني في عدة جوانب في التجارة والعلوم المصرفية والتي كانت المواضيع التي طلبت تعلمها , فقد تعلمت كيف يمكن لرأس مال العمل أن يؤسس باسم التعليم , وكيف تكتسب الأرباح وكيف يستخدم المقاولون طرق متعددة لكسب ذلك المال .لأن ذلك كان كل ما تفعله الكلية –تراقب النتيجة المادية من حيث الأرباح ! لم يكن هناك تركيز على القيم ايا كانت . لم يكن الطلاب مهتمين أبدا بالتعليم, حيث كانوا أحيانا يضايقون المدرسين , بما فيهم أنا, قائلين "ها ها هاقد بدأ harikatha "
على النقيض من ذلك , الجو في كلية سوامي مختلف تماما, حيث ان البهاغوان لا يركز فقط على قيمة التعليم ,بل أيضا يهتم شخصيا بالتاكد من أن التعليم موجه بشكل فعال .لاحظت كيف أن كل جانب من كلية سوامي يعكس قناعته بأن التعليم يجب أن يقود الطلاب من الظلام إلى النور ويمنحهم الإنسانية واللاأنانية والمثل العليا للخدمة .
البهاغوان , العميد الإلهي ....
مرة , كنت محظوظة للحصول على فرصة كون البهاغواان في مجموعتنا , بينما نضع منهاج الدراسة لمعهد ساتيا ساي بابا للتعليم العالي . بقي معنا سوامي حوالي ساعة ونصف , وأرشدنا حول كيفية تطوير مخطط منهج الدراسة ضرورة, وكيف يجب ان تتكامل القيم في محتويات المواد .
بعد مساعدتنا في تصميم المنهاج , توجه نحوي سوامي وسأل " هل فهمت ؟ " .أدركت أن السؤال آت من نية معرفة فيما إذا كنا كأعضاء الكلية فهمنا تماما وواثقين مما كنا نتوقع تعليمه للطلاب .من هنا , يمكنك بالواقع أن تستقرئ التدريبات التي اتبعناها في العلوم المصرفية .
كلنا نعلم انه لكي تفتح حساب, يجب على مقدم الطلب أن يملأ استمارة ويقدمها لمسؤول الحسابات .عند فتح الحساب يعطي البنك لمقدم الطلب دفتر شيكات .العملية نفسها في البنك الالهي . مع صاحب البنك الاللعي , كل واحد منا ولد على الأرض , طلب فتح حساب . لا خيار هنا .
المتقدم هنا هي الام التي تعلم الطفل أولا معرفة الله , والصلاة , ..الخ . عنددما نودع نقودا في البنك عادة , نتوقع فائدة عليها . لدينا أيضا ثقة بصاحب البنك فيما يتعلق بأمانة مانودعه من نقود والفوائد المتراكمة .
مع الله كل فكرة وكلمة وعمل لنا , هو نقود نودعها في حسابنا . يقول سوامي أن عائدات نقودنا تعتمد على أفعالنا , جيدة أم سيئة . وهكذا , مع صاحب البنك الالهي , قانون الكارما يتدخل مع مفهوم السبب والنتيجة , الفعل ورد الفعل . وإن رد الفعل على فكرة , كلمة , أو عمل يعتمد على ما أودعناه . إذا كان جيد سنحصل على نتائج جيدة , وإذا كان سيئا فإننا نراكم عواقب سيئة مع الفوائد .
مرة ثانية , كما أكدنا , فإن المدخرات والحساب الجاري في البنك , ما نودعه مع الله , يمكن تصنيفه إلى sanchita karma و parabdha karma.
sanchita karma هي تراكم الافعال من حيوات ماضية وهذه الحياة , والتي لم تثمر بعد نتائجها . parabdha karma نبدأ بجني ثمار بعض الكارما المتراكمة , جيدة أم سيئة , هذا يعتمد على أفعالنا السابقة .
أخيرا تأتي agami karma , عندما يتحرر الشخص كلية من الجهل والمعاناة والعيوب , ويعيش فقط من أجل الله , تلك هي agami karma .
وضح سوامي وجهة نظره بطريقة بسيطة خلال أولى ايامي في الجامعة. خلال احدى زياراته للكلية كانت تعقد الصلوات ثم القى خطابا في القاعة , بعد أن تكلم , سوامي انشد بعض البهاجانات , عندما رأى بعض الفتيات يجلسن بهدوء ولا يشاركن في البهاجانات , توقف سوامي فجأة عن الغناء وسأل الفتيات " لم تجلسن بصمت ؟ لم لا تغنين البهاجانات ولا تصفقن ؟ أنتن لا تخجلن من الرقص بين العامة . لماذا لاتشعرن بنفس الثقة لغناء اسم الله والبهاجانات. "
ثم بعدئذ وضح أن بعض الفتيات يشعرن بالحرج لإخبار الآخرين أنهن كن طالبات في كلية ساتيا ساي بابا . قال " يجب أن تكون شجاعا لإخبار كل الناس أنك طالب في هذه الكلية . إنها فقط أفعالك الجيدة في ماضيك هي التي أحضرتك هنا , لذلك عندما يسألك أحدهم أين تدرس , كن واثقا وشجاعا لتقول أنه بينما لم يحصلوا على الفرصة فأنت باستحقاقك من ولادتك السابقة قد وصلت إلى هنا كطالب[/color] ."
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    RAM 1 RAM فهرس المنتدى » يوميات جميع الاوقات تستعمل نظام EST (Australia)
صفحة 1 من 1

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى


Forums ©
 

مع تحيات إدارة موقع


www.ram1ram.com
انشاء الصفحة: 0.15 ثانية

تطوير سويداسيتي