·    ·   تقنية التأمل على النور د. نواف الشبلي  ·   ليلة القدر . د. نواف الشبلي  ·  كيف ننظر نظرة الشاهد؟ د . نواف الشبلي  ·  رسالة علميّة في كيفيَّات تجلياته القدسيّة د. نواف الشبلي  ·  بين المعرفة و العرفان. د. نواف الشبلي  ·  حرية الاعتقاد ملك للجميع . د. نواف الشبلي  ·  رسالة حصان النار المجنَّح .د. نواف الشبلي  ·  هدية صباح 10-2-2014 . د . نواف الشبلي   ·  إلى فقهاء و علماء و مثقفي الأمة د. نواف الشبلي  ·  رسالة في الزواج . د. نواف الشبلي  ·  هدية مساء 17/12/2013 د. نواف الشبلي  ·  ما هي القاعدة الأساسية للبناء الإنساني؟ د. نواف الشبلي  ·  و مكروا و مكر الله و الله خير الماكرين . د. نواف الشبلي  ·  كلمة الدكتور نواف الشبلي في تأبين الشيخ أبو داوود يوسف صبح  ·  القيم الإنسانية و العرب د . نواف الشبلي  ·  تقنية تطهير الأرض السورية د. نواف الشبلي  ·  تعالوا نرد جميلَ الوطن بصبرٍ جميل؟! د. نواف الشبلي  ·  مكانس الكارما . د. نواف الشبلي  ·  عيد الفطر د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على آيات قدسية : د. نواف الشبلي  ·  آيات قدسية : نون و القلم و ما يسطرون . د. نواف الشبلي  ·  جاء الوعد الحق و أتى رمضان النور لنرى نورا في رمضان. د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على الحقيقة : وأنْ لَوِ استقاموا على الطريقةِ لأسقيناهم ماءً غَدَقَا -  ·  الحور العين و ما أدراك ما الحور العين؟! د. نواف الشبلي  ·  جبهة النصرة و نصرة الجبهة . د. نواف الشبلي  ·  تأمُل النور : طريقة للتنقية و السلام   ·  جدول المحبة - الصفات التي يجب أن ينشطها المتعبد  ·  نظرة تجاوزية في أعماق الوعي- العقل و الإرادة  ·  جدول المحبة- الثمرة التي يجنيها المتعبد  ·  الدهارما كما يشرحها الحكيم ساتيا ساي بابا- لمحة موجزة  ·  جدول المحبة - الإنسان الروحي ليس كالإنسان العادي  ·  مقدمة كتاب ساي جيتا . د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - السلوك الحسن هو زينة حياة البشر  ·  من آداب مجالس العزاء. د. نواف الشبلي  ·  هل سنبقى مكباً للنفايات ؟؟؟ د. نواف الشبلي  ·  رسالة لقبائل بني يعرب اليهودية د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة : الإرادة الإلهية الحقة هي التي تظهر الحضور  ·  مدخل في نظرة تجاوزية في أعماق الوعي د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - أنواع التحرر الأربعة  ·  السيرة الذاتية - الجزء السادس- الفصل -12-  ·  جدول المحبة - نذر الذهاب للغابة  ·  السيرة الذاتية- الجزء السادس - الفصل -11-  ·  جدول المحبة : أنواع المحبين  ·  السيرة الذاتية : الحق- الخير - الجمال الفصل العاشر: المعجزة الطبية  ·  جدول المحبة- كلمات اليوم هي كلمات البارحة نفسها  ·  السيرة الذاتية : الحق - الخير - الجمال- الفصل التاسع : رياح التغيير  ·  جدول المحبة - الاختلاف الأخلاقي بين الإنسان و الشيطان.  ·  الحق - الخير - الجمال : الفصل الثامن : المزيد من الإشارات و الأمور المدهشة  ·  جدول المحبة - طريق العاشق للوصول إلى التحررمقالات قديمة     
مرحبا بك في RAM 1 RAM
رام 1 رام

 
  دخول البداية   ملفات صوتية   حسابك   اضف مقال   افضل 10   المقالات   المنتدى   سجل الزوار    

دار السلام

القائمة الرئيسية

 مقدمه

 اضاءات على الحقيقه

 من الحكمة الهنديه

 من الحكمة اليونانيه

 من الحكمة العربيه

 باب العلم

 شعر وتأملات

 حكمة تجربه

 السيرة الذاتيه

 نظام حياة

 المنتدى

 ماذا تعني RAM1RAM

 تراتيل روحية

 أخبر صديقك عنا

 تسجيل خروج

من يتصفح الآن
المتواجدون: 12 من الضيوف 0 من الأعضاء.

مرحبا زائرنا.[التسجيل]

الإستفتاءات
هل تؤمن بتجلي الإله في الصورة البشرية؟

نعم
لا
ربما
هذا كفر و إلحاد



نتائج
تصويتات

تصويتات: 887
تعليقات: 0

المقال المشهور اليوم
لا توجد مقالة ساخنة اليوم.

عدد الزوار
عدد الزوار
14259152
زائر 1-2008

اقرأ في الموقع

باب العلم
[ باب العلم ]

·من قوانين العقل الباطن
·الأيو رفيدا ( الأنسجة – الإفرازات – القوى الحيوية )
·الكينونة ( المطلق) والبرانا ( الجزء الثالث)
·أصوات الفيدا الأولية
·الحواس و الوعي
·أهمية المانترا في التأمل
·الروح الكونية – النفس الكونية – العقل
·الوعي (الحكيم مهاريشي )
·المقاربات العلاجية عند مهاريشي أيورفيدا

RAM 1 RAM :: اطلع على الموضوع - "أسئلة و أجوبة"
شروط المشاركة بالمنتديات:
1- المشاركات المطروحة في المنتدى لاتمثل بالضروره رأي ووجهة نظر المنتدى وكل رأي يكتب يمثل وجهة نظر صاحبه فقط.
2- يغلق الموضوع الذي يتم النقاش فيه بطريقة غير لائقة مع حذف الردود السيئة .

3-
كتابة المواضيع في القسم المخصص لها للوصول السريع للموضوع.
4- عدم كتابة أكثر من أستفسار في موضوع واحد حتي لا يفقد الموضوع أهميته.
س و ج
س و ج
ابحـث
ابحـث
قائمة الاعضاء
قائمة الاعضاء
المجموعات
المجموعات
الملف الشخصي
الملف الشخصي
دخول
دخول
ادخل لقراءة رسائلك الخاصة
ادخل لقراءة رسائلك الخاصة
RAM 1 RAM فهرس المنتدى » من كل بستان زهرة

انشر موضوع جديد   رد على موضوع
"أسئلة و أجوبة"
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Thu Aug 16, 2012 8:52 pm رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

www.saiwisdom.com

خطاب خاص ألقاه البروفسور أنيل كومار

بالو ألتو، شمالي كاليفورنيا

"أسئلة و أجوبة"

23 حزيران 2012



أوم... أوم... أوم...

ساي رام



مع الإجلال و الخضوع عند القدمين اللوتسيتين لمحبوبنا الأغلى البهاغافان



أعزائي الأخوة و الأخوات،



بهاجانات

تطلب مني أمي غناء البهاجانات الهندية. أنا لا أرغب بذلك! أرغب بغناء البهاجانات الإنكليزية. ماذا أفعل؟


غني بهاجاناتٍ إنكليزية! (ضحك و تصفيق)



كيف نتحقق بأننا إلهيون

لماذا من الصعب جداً التحقق بأننا إلهيون؟ هل تعرف أي أحد قد تحقق بأنه أو بأنها وعياً إلهيا؟ ما المقترحات التي يمكنك إعطائنا إياها لنتحقق بأننا إلهيون؟


أحد المرات سألت نفس السؤال لسوامي: "سوامي، إنك تقول بأني وعي إلهي. أنا وعي إلهي، لكن من الصعب جداً التصديق بذلك." عندها قال بابا، "إذاً فكر بأنك دونابوتو، جاموس. ’مثلما تفكر تصبح‘. أنت الله! إن تعتقد بنفسك جاموس، ستصبح كذلك." و أضاف بابا بعدها، "أنتم إلهيون."

لماذا إذاً أنا لا أعرف بأني إلهي؟ ذلك لأنني متوجهٌ للخارج. لماذا لا أعرف بأني إلهي؟ ذلك لأني مادي حسي. إني أنجرف بالحواس باتجاه المسرات الحسية (و التي تعطي تعلقاً بالحواس)، الرفاه و الرغد الدنيوي. إني ازداد توجهاً للخارج. بالتالي، أنا غير قادر على معرفة بأني إلهي.

عندما تذهبون إلى النواة المركز، كلنا إلهيون لأننا كينونة وجود... نريد أن نحيا. لا أحد يقول بأنه يريد أن يموت غداً الثامنة صباحاً، لا! كل واحد يريد أن يحيا بشكلٍ أبدي. ذلك الشعور بالخلود هو سات.

كل واحد يعرف بأنه موجود، يعرف ما هو عليه حاله. ذلك هو شيت، الوعي. كل واحد يريد أن يكون سعيداً، تلك هي أناندا. سات-شيت-أناندا هي الصفات الثلاث للإلهية التي نتشاركها جميعنا. إلا أننا لا نعرف هذا لأننا متجهون إلى الخارج. ما إن نتوجه للداخل، نعرف الإلهية الكامنة بداخلنا. (تصفيق)



الغرائز و الوعي

هل الغريزة مثل الوعي؟


أي نوع من الغريزة؟ غرائز إنسانية أم غرائز حيوانية؟ الغرائز متنوعة. لدينا أيضا غرائز حيوانية. كيف يمكننا قول ذلك؟ إن الحسد و الأنا الأنانية هي غرائز الكلب. ليس هناك كلباً يمكنه أن يتحمل كلباً جاراً له. السرقة هي صفة القطة، في حين أن الشره أو النوم المفرط هي سمات الثور.

إننا نمتلك غرائز إنسانية، لكننا قد أضعناها. ما إن ندرك غرائزنا الإنسانية، نكون بالكامل إلهيين. لهذا السبب سألت أي غرائز تقصدون.

افهموا و أدركوا بأنكم إلهيون، بأنكم الحقيقة. كل واحد يريد أن يكون إلهي و الجميع يريدون نطق الحقيقة، لكننا لا نفعل ذلك عندما يتعلق الأمر بعوائد دخلنا! الجميع تجسد محبة، لكن لا أحد يبدي المحبة لمختلف مشاكلنا. بالتالي، غريزياً نحن إلهيون. إلا أنه بسبب التعلق، تلاشت إلهيتنا و بقي فقط النبيذ!



إدراك ’أنا هو أنا‘

قال لي بابا بأنه يمكنني التأمل على شكله. هل هناك أي تعارض بين القيام بذلك و إدراك تحقق ’أنا هو أنا‘؟


سوامي، هل أنت راما؟ لا! هل أنت كريشنا؟ بالتأكيد لا. هل أنت المسيح؟ لا! هل أنت الله؟ لا! إذاً من أنت؟ "أنا هو أنا". ذلك ما قاله بابا.

هذا يعني ’الأنا‘ في كل شخص هي نفس ’الأنا‘. هناك فقط واحدٌ أحد. ذلك هو البهاغافان شري ساتيا ساي بابا. ذلك ما نحن نتحدث عنه هذا الصباح، الانتقال من ’الأنا‘ الأنانية الفردية إلى ’الأنا‘ الإلهية، حيث لا يوجد صراعٌ على الإطلاق.

يقول الكتاب المقدس، "ملكوت السماوات بداخلكم." صرح السيد المسيح على الصليب، "أنا و أبي في الجنة واحد." تلك إلهية.



يمكن أن يأتي الله بأي شكل

هل سيعود سوامي بشكله الفيزيائي بنفس ساتيا ساي بابا؟ هناك كتاب متداول يقول ذلك.


أوك، الكتب تقول العديد من الأمور. (ضحك) دعونا لا نجري وراء الكتب. من هو أنا حتى أقول بأنه سيأتي بنفس الشكل؟ لا يمكن الإفادة بمثل هكذا أمر بشكلٍ جلي. يمكن أن يأتي الله بأي شكل. يمكن أن يأتي بهيئة والديكم، يمكن أن يأتي بهيئة صديق، أو يمكن أن يأتي بأي شكل، لأن كل الأشكال له.

الله موجود حاضر بكل الكائنات.

يمكنه أن يأخذ شكلاً مثل السكر، و تراه حلواً مثل كولبان جومان، باسوندي، جاهانغير (الأشخاص المصابين بالسكري، كونوا حذرين من هذه الأسماء!) (ضحك) بما أن السكر يمكنه أن يأخذ أي عددٍ من الأشكال، لا يمكننا تصنيفه بشكلٍ قديم أو شكلٍ جديد. لا، لا! إلهيته موحدة بكل الأشكال. هذا ما علينا أن نفهمه. (تصفيق)



المحبة هي أفضل طريق للانجذاب لقرب الله

ما هي أفضل طريقة للانجذاب لقرب الله؟


ما هي الطريقة التي تجذبكم إلى عملكم؟ ما الطريقة التي تجذبكم تجاه أصدقاءكم؟ ما الطريقة التي تشدكم تجاه عائلتكم؟ المحبة! لذا الطريقة الأفضل، مثلما قال بابا، هي "أحب الجميع، اخدم الجميع." (تصفيق)



معجزات تحدث في شيناي

يوجد العديد من المعجزات تحدث بأرجاء مختلفة من شيناي. كان ذلك يحدث ببيوتٍ متنوعة حيث بعض القاطنين هم مريدون لأكثر من أربعين أو خمسين سنة. بكل السنوات السابقة، لم تحدث. هل يحاول سوامي تعليمنا شيئاً ما عبر تلك الحوادث؟


لقد اعتدنا على استخدام نماذج و أشكال محددة للحياة، طرق محددة بالحياة. عندما يظهر الشك، يمكن له هو أن يري بعض المعجزات. بعمر الستينات أو السبعينات، قد يكون المرء على ما يرام، لكن بعدها بسرعة، يصبح ارتفاع ضغط الدم و أخته التوأم ارتفاع سكر الدم، أمراً هاما. إنهما سيجدان مرتعاً لأن هذا الزميل قد تقاعد، بالتالي سيتمتعون بجسده.

حيث يوجد شك، يعبر سوامي عن نفسه. تحدث معجزات عندما يراودنا الشك به. ها هنا مثال بسيط. أثناء الرحلة على خطوط المحيط الهادئ كاثي الجوية من اليابان إلى هونغ كونغ، برفقة صديق اسمه رام شوغاني، سألت ذلك السيد المحترم، "هل حقاً بابا يعرف بأني مسافر؟"

Akasamulonunna, Adavilonunna, Pattanamunanunna,

Pallenunnanu, Nattetalonunnanu

Madini Ninnu Sai Maruvadepudu,

Madini Ninnu Sai Maruvadepudu.

"قد تكونون في السماء أو في المدينة، في القرية أو في قمة جبل، عميقاً في الوادي أو عميقاً تحت البحر، إلا أن سوامي مطلقاً لن ينساكم." ذلك ما قاله بابا.

بالتالي، سوامي يتذكر كل واحدٍ منا. لذا، إنه وحده الشك الذي يولد هذه المعجزات. عندما يراودنا الشك، تحدث معجزة.

أخبرت شوغاني، "سيدي، قال سوامي بأنه في الفضاء، في الغابة، في القرية و في المدينة، في البحر، في الجبل و في الوادي. لذا أعتقد بأنه يعرف بأنني هنا."

أجاب رام شوغاني، "أنيل كومار، لو سألتني ذلك السؤال، كيف يمكنني الإجابة؟ عليك أن تجد الجواب."

لدى معظم الخطوط الجوية مجلات فيها العديد من الإعلانات و الصور. و فيما نحن بالطائرة، أخذت مجلة الاستكشاف و بدأت أنظر للصور. هناك وجدت صورة لسوامي يستمع لحديثي! في وسط تلك المجلة، لقد وجدت صورة البهاغافان شري ساتيا ساي بابا! كان رام شوغاني من كوبي من اليابان شاهدا.

قال رام شوغاني، "أنيل كومار، ها هنا صورة سوامي! إذاً لماذا تسأل فيما إن كان بابا يعرف بأنك هنا أم لا؟ و لتكونوا على علم، إن مجلة الاستكشاف مطلقاً لا تضع صورة ساي بابا."

بعد ذلك، أردت أخذ تلك المجلة. ناديت مضيفة الطيران و سألتها إن كان بإمكاني الاحتفاظ بالمجلة. ربما أنها لم تلتق بأحمق مثلي على الإطلاق، حيث يريد أخذ مجلة مثل تلك. قالت، "حسناً، سيدي." لذلك احتفظت بها.

غادرت المطار مع رام شوغاني بجانبي. خلال حديثي، شرحت للمجموعة بأني قد تحدثت أمام سوامي عام 1993 (و ذلك مسجل) و كان سوامي جالساً و يضحك.

أثناء حديثي، قلت، "سوامي موجود بكل مكان. إنه يعرف حواراتنا الصامتة." و لأنني كنت أتحدث عن ذلك، شاركتهم بعد برهة حادثة ظهور سوامي في مجلة الاستكشاف، التي قد أحضرتها معي، و بالتالي يمكنهم رؤيتها بأنفسهم.

لذا قمت بفتح حقيبتي، و أخرجت المجلة، و بحثت عن الصورة بكل صفحة. (ضحك) هاري أوم... هاري أوم! اختفت! (تصفيق)

عندها قال رام شوغاني الذي كان جالساً بجانبي، "سيدي، ألم تر ما قد حدث؟" بدون ذلك السيد المحترم، لاعتقد الناس بأني أختلقها اختلاق. نعم! رأيت أنا أيضاً ما قد حدث.

عندما شرحت ذلك لسوامي، قال بابا، "معجزاتي من أجل أن تختبرها، و ليس للدعاية." (تصفيق) معجزات سوامي اختبارية تجريبية، وجودية و هي واقعية. تلك هي.



الدعاء و التأمل لا يختلفان

إن كان التأمل ضرورة، عندها هل يمكن لمن لا يستطيع التأمل أن يكتفي بالدعاء؟


أوه، أوه، هل هما مختلفان؟ التأمل و الدعاء غير مختلفين. إن صلاةً حادة، صلاةً عميقة تنتهي للمرحلة التي لا يكون فيها شكل، لا اسم، لا صفات، و لا شيء بالمحيط... حيث كل شيء فارغ. و من تلك الخلائية، من تلك الفراغية، من تلك الفضائية، يختبر المرء الصوت الداخلي، الذي هو الله. الدعاء و التأمل غير منفصلين، لذا لم هذا السؤال؟

معظم الناس يدعون لسوامي ليحصل ابنهم على بطاقة خضراء، أو كي تتزوج ابنتهم من دون مهر، أو ليجعلهم يكسبون مالاً أكثر. لذا نعتقد بأن الدعاء انقياد، نعتقد بأن الصلاة طلب. نعتقد بأن الصلاة احتياج. لا! عندما تكون الصلاة غير مشروطة، فهي تأمل. الدعاء اللامشروط هو تأمل. ساي رام! (تصفيق)



كيفية التغلب على الكارما السيئة و بلوغ سلام الفكر

كيف يمكن لنا التغلب على الكارما السيئة الماضية؟ هل التوبة هي الحل الوحيد؟ كيف نحصل على سلام الفكر؟


آاه، آاه! ماذا تعني كارما؟ كارما تعني نشاط. السؤال هو كيف الخروج من الكارما. النشاط: ما الذي يجعلك تفعل؟ فكرة. لذا فكرة تقود إلى فعل. أوك! من أين أتت الفكرة؟ الفكر! أوه، ألاحظ ذلك.

ما السبب حتى يفكر الفكر هكذا؟ لماذا الفكر يستضيف هذه الأفكار فقط؟ إنها بسبب الطعام الذي نتناوله. كما الطعام يكون الفكر. كما الفكر يكون مجرى التفكير. كما مجرى التفكير، يكون الفعل. كما الفعل، تكون النتيجة أو العاقبة.

كيف التحرر من الكارما أو النشاط؟ كيف التحرر من ذلك؟ هناك طريقان. الأول نيشكاما كارما أو العمل الناكر للذات – العمل بدون أي أنانية فردية. يقول بعض الناس، "ساي رام." ذلك يعني أن لديهم فرض، لكن الأمر ليس كذلك. لذا إن نيشكاما كارما، العمل الناكر للذات، هو طريقٌ أول لمسح كارمانا.

الطريق الثاني للتحرر من الكارما هو عبر إبادة الفكر. اعلموا أن الفكر يحرض الأفكار. إنه التفكير الذي قاد إلى الفعل. بالتالي، إخماد الفكر أو تفريغ الفكر – تخلية، تجويف، الانسحاب من الفكر، أمانسكا – أو أثناء غناء مجد عظمة الله، عندما يكون الفكر منغمساً بالله، يكون هناك مانولايا أو دمج الفكر.

لذا إن أمانسكا أو إلقاء الفكر ممكن عبر التحري الذاتي، أتما فيشارانا. دمج الفكر ممكن عبر البهاجانات أو الإنشاد بحالة مشابهة من التكثيف. عندما ينسحب أو ينهار الفكر، مانولايا أو مانو ناشانا، إنه يقود إلى لا فعل. عندما يكون هناك لا فعل، يكون هناك لا نتيجة. حيث هناك لا نتيجة، ليس هناك لا جيد و لا سيء. تلك الحالة تدعى نيرفانا أو موكشا، التحرر أو الجنة.

بكلماتٍ أخرى، ينبغي على الفكر أن يكون ملياً بالله. حسناً! فكروا به، أنشدوا بملء حناجركم. بعض الناس لا يغنون، إلا أنه بإمكانهم الصراخ بأعلى صوتهم. أفراد عديمي النفع، عديمي الجدوى، فعلا! لأي غاية هذه الحنجرة؟ إذاً لماذا لا يمكننا إنشاد مجد عظمته؟ هلموا هيا، لماذا لا نفعل ذلك؟ إننا هنا لنغني مجد عظمته، من أجل التسبيح و التمجيد لكل ما لدينا. (قال علامةٌ عظيم من نفس القرية التي أنا منها، بأن أولئك الذين لا يغنون بصوتٍ مرتفع سيفقدون صوتهم في الحياة القادمة!) (ضحك)

لذا فالتحرر من الكارما يمكن إنجازه عبر طريقتين: دمج الفكر في غناء مجد عظمته أو سحب الفكر عبر مسار التحري الذاتي، أتما فيشارانا.



تجربتك كمترجم لسوامي

عندما كنت تترجم لسوامي، يبدو بأنك غالباً ما كان يتوجب عليك أن تصبح بفكرٍ أحدي للقيام بذلك. هل يمكنك مشاركتنا اختبار ذلك الشعور، أو إن تغيرت على مر السنين؟


أه، جيد! أعتقد بأنه يود أن يكون منافسي. (ضحك) أن تكون مترجماً هو أمرٌ فيه تحدي. بأن تلقي خطاباً أصلياً هو أكثر سهولة من القيام بالترجمة. المترجم عليه أن ينقل ما يقصده، بالإضافة لمواكبة سرعة تواتره. ذلك هامٌ جدا.

يقول سوامي أحياناً، بما معناه من القاع إلى القمة أو من الرأس حتى أخمص القدم، ليس هناك ذرة ذاتية أنانية عندي. لا يمكنني القول بأن سوامي قال ليس هناك ذاتية أنانية من القمة إلى القاع – البتة لا. بالمقابل أنا أترجم، "ليس هناك ذرة ذاتية أنانية بكامل جسد سوامي من الرأس حتى أخمص القدم." عندها الناس يصفقون. تحتاج أن تقولها بهذا الأسلوب. (تصفيق) لذا فالأمر ليس دوماً ترجمة حرفية.

لا يمكنني القول، "سوامي ليس عنده أنانية ذاتية، إنه يعتقد أن المجتمع كذا و كذا كهراء. هل أنت جاموس أم إنسان؟" (ضحك) علينا الترجمة بنفس الروح التي لديه! عندها سيكون الناس سعداء. لذا قد أعطاني هو تلك المقدرة. (تصفيق)

الآن بالنسبة لأمر آخر... و أنا متأكد بأنكم لن تصفقوا هذه المرة، (ضحك) إنه سيقول، "شيتانيا –يي شيتانيا جاغات ياندو." أنا أترجم، "في هذا الكون من الإدراك..."

سوامي سيقاطع، "لا، لا، لا! الكلمة يجب أن تكون ’إدراك واعي‘. بهذا الكون من الإدراك الواعي..."

بعدها بالمرة التالية تأتي العبارة ذاتها، سيعترض سوامي ثانية، "لا، لا، لا! وعي دائم مدمج!" (ضحك) إذا هل هي إدراك دائم مدمج، أو وعي واعي أو وعي، أياً منها؟

لذا علينا ترجمة الكلمة مثلما يعنيها أو ينويها، مع المعنى و العمق و البعد الذي يريده. عندما نرتكب أخطاء، إنه يصوب بالحال، الأمر الذي يعطي مسرة و تسلية أكثر للجمهور على حسابي. (ضحك و تصفيق) إلا أنني سعيد لتصويبي من قبل البهاغافان، لأنه أفضل من كوني رجل أزقة، أليس كذلك؟ إنها فرصة عظيمة.

بالإضافة لذلك، قال سوامي بأنه ينبغي أن يكون هناك اختبار عملي. عندما تكون قد اختبرت، ستحظى بالمحبة. عندما تكون قد اختبرت، ستنمي الإيمان.

أحد المرات قال لي بالتحدث، لذا تحدثت. عندها قال سوامي، بما معناه "حتى الآن ما قد قاله أنيل كومار خطأ كبير!"

عندها نظرت إلى سوامي. "بدون محبة، كيف يمكنك الاختبار؟"

فقال أولا الاختبار و من ثم المحبة. بالمرة التالية قال المحبة أولاً، و بعدها الاختبار. مرةً كان الإيمان أولاً و الاختبار لاحقاً، لذا ترجمتها على ذلك النحو. و عندما كنا على طاولة العشاء قال، "هل حيّرك سوامي؟" (ضحك و تصفيق)

"لا، سوامي!"

"هل تشعر بالأسى بأنني أصوبك؟"

"لا، سوامي!"

"لماذا؟"

"أولاً لقد قلت ما قد قلته أنت سابقا. بعدها أنا قلت ما قد قلته أنت آلان تماما. إلا أنني ما قلت أبداً أي شيءٍ بأي وقت. (ضحك) (تصفيق) أنا أعرف، فقط لأني أقتبس منك."

قال سوامي، "صحيح! أيّيا! عليهم أن يعرفوهما كليهما."

لقد نلت، كمترجم، العديد من الاختبارات. إن سوامي من رايالاسيما. إن اللهجة المحلية في الهند تتغير تماماً مثلما هو الأمر في الولايات المتحدة، كما تعرفون. في بعض الولايات الأمريكية، إنها ليست نفس الإنكليزية، في بعض المناطق الكلمات ببساطة تدغم على اللسان. لا يمكننا فهم ما يقصدون. إني حتى لا أفهم أحفادهم عندما يتحدثون.

أقول، "رورورو! أرراي! على مهلك،" "أنا لا أفهم." لذا فاللهجة المحلية تختلف من منطقة لأخرى.

قال سوامي أحد المرات، "روكالو شالا برادهاناميناتوفانتيدي كادو." مطلقاً الناس لا يستخدمون كلمة – روكالو شالا. "روكالو إيمي أتلا شوستافوندافو؟ لماذا تحدق بي بمثل ذلك؟"

"سوامي، روكالو؟ أنا لا أفهم."

"المال، أيّيا، روكالو." (ضحك)

مرة غيرها قال، "بيدالو، بيدالو."

"ما هو بيدالو؟ أنا لا أفهم."

"أرراي! النبضات."

تلك كانت لحظاتٍ رائعة جميلة عندما استخدم لهجته المحلية. بتلك اللحظات، كنت أخرساً كلياً، لكن يمكنني الاستمتاع بالفكاهة لأن الجميع يمكنهم رؤية سوامي يصوبني! كما أني استمتعت بذلك. واقفاً بجانب سوامي و بكوني تم تصويبي إنه مكافئٌ باعتقادي لجائزة لقب بادمابهوشان. (تصفيق) نعم! إنه ليس أمرٌ سهل، مثلما كنت أخبره للشبان قبل قليل.

يوجد سيدة اسمها جاياما غوبيناث، كانت ناظرة حرم كلية أنانتابور للبنات. جلست أحد المرات هناك بالأعلى، أثناء جلوسي هناك.

قال سوامي، بما معناه "جاياما تترجم و أنت أيضاً تترجم، و لنرى من هو الأفضل!"

ماذا ينبغي علي أن أقول؟ "سوامي، أنا أفضل منها!" لا، لا! قد يقول بأني بائس. إن أقول، "سوامي هي أفضل مني." قد يقول، "لماذا أنت هنا؟ من الأفضل أن تذهب للمنزل." (ضحك) إنها مجازفة حرجة. المجازفة الإلهية خطيرة جداً، إنه خطر روحي بألا تستطيع التحايد.

عندها قلت، "سوامي، إن جاياما غارو خريجة ماجستير أدب انكليزي. أنا مجرد شخص من بوتاني. هي تحدرت من مادراس، بنك التعليم. هي استلمت شهادتها شهادة الدكتوراه من أوروبيندو. و ماذا عني أنا سوامي؟ أنا لست شيئاً بالمقارنة معها."

قال بابا، "أنت تكفي بالنسبة لي. إن يكون المترجم مثقفاً كبيراً، سيتوجب على المريدين الاستماع إلى خطابين – خطابي و خطاب العلامة. لذا فأنت تكفي بالنسبة لي." ذلك ما قاله بابا. (ضحك) (تصفيق) شكرا.



معجزات في بوتابارتي

لقد رأيت بعض مقاطع الفيديو حيث أنك شاركت ببعض المعجزات التي تحدث في بوتابارتي. هل تتكرم بمشاركتنا إن كان هناك أي مزيد من المعجزات تحدث الآن؟


وجود المزيد من المعجزات تحدث في بوتابارتي الآن. لماذا؟ ذلك لأننا أشخاص بحاجة لبعض المعالجة. إن يزورك طبيب كل يوم، ماذا يعني ذلك؟ ذلك يعني بأنك لست سليما! – هناك مشكلة ما معك. (ضحك) لا يمكنك القول بأن الطبيب يأتي إليك كل يوم لأنك مستعد للنهوض، بالتالي يأتي. (ضحك)

بسبب الحضور المادي لسوامي، أصبح الناس متآلفين لشكله المادي. لقد اعتادوا عليه: لقد تحدثوا إليه و استلموا بعض الفيبوتي. لقد تلهفوا له و تقاتلوا بين بعضهم للحصول عليه. لقد مشقوا قاماتهم مثل الزرافات و أعطوا رسائل، تم حملها بالهيئة المادية. و بغياب شكله المادي، ماذا علينا أن نفعل؟

توقف الناس عن القدوم إلى بوتابارتي، لذا ينبغي على سوامي التفكير بأن هذه الفئة بحاجة للعلاج الآن. ماذا يحدث اليوم على صورة سوامي في المشفى العام؟ يتساقط الفيبوتي كل يوم. نعم! يوجد صورة لسوامي مع سماعة طبية في المشفى العام. لماذا؟ بذلك فإن الأطباء لن يفروا هاربين من المشفى. (ضحك)

في الكانتين المطعم الهندي الجنوبي، بوقت يوم ميلاد سوامي، نادتني سيدة و قالت، "أنيل كومار، رجاءً تعال هنا و انظر." أنا أعرف كل المعجزات بما أنه لي هناك طيلة أربعين عام، تعلمون ذلك. عندما ذهبت إلى المطعم الجنوبي الهندي في جهة السيدات، تلك السيدة، تدعى شيامالاما. ذهبت و رأيت أمروت يخرج من صورةٍ كبيرة لسوامي.

لماذا؟ إنه بذلك ينبغي على متطوعي الخدمة سيفادل الاستمرار بالقدوم طيلة الوقت، بدلاً من التساؤل فيما إن كان عليهم القدوم طالما أن سوامي لم يعد موجوداً هناك بشكله المادي. لا، لا، لا! إنه أمروت، المغناطيس الإلهي! إنه يعرف، أقولها لكم. إنه سيد الإدارة الإلهية، الدكتور البهاغافان شري ساتيا ساي بابا! (تصفيق) نعم! سيد الإدارة: إنه يعرف كيف يدبر هؤلاء الزملاء.

بأول سنة جامعية قاسى طالباً كسراً و هو في السكن الطلابي. كطالب سنة أولى طبيعياً سيشتاق للوطن. كان يشعر بسوء شديد. في الصباح التالي رأى آثار خطى سوامي بكل أرجاء الغرفة. لماذا؟ لماذا عليهم الانضمام لجامعتنا؟ لا يمكنهم الهرب بعيدا. ينبغي أن يكون لديهم الشعور بأن سوامي موجود هناك. إنه كلي المعرفة عليم خبير. لا ينبغي عليهم الشعور بأن سوامي قد انطوى و راح.

وقع طالب مدرسة ابتدائية مريضاً بشدة و كان مستلقياً على السرير. و في منتصف الليل ألم مغصٍ حاد، بدأ البكاء، و كان على وشك إيقاظ المعلمة النائمة بجواره. ظهر سوامي للطفل و قال، "لا توقظ معلمتك. إنها تعبة جداً، أنا هنا، ستكون على ما يرام." كان الطفل على ما يرام بالصباح التالي. ذلك هو ساتيا ساي بابا. (تصفيق)

للحفاظ على المعاهد جارية، للحفاظ على هؤلاء الزملاء بأقصى درجات التأهب، نعم، يسمح ساي بابا للعديد من المعجزات بالحدوث في براشانتي نيلايام، اليوم أكثر مما عليه مما مضى. أعتقد بأنها نوع من خطة إلهية مدروسة لجذب كل الناس إلى مقام السلام، براشانتي نيلايام.



بريما ساي

هل تحدث سوامي لك عن بريما ساي؟


عندما ساي هذا هنا، لماذا ينبغي علينا التحدث عن بريما ساي؟ إنه غير ضروري! كان ذلك منذ زمن بعيد جداً عندما أشار بأنه في تجسده القادم سيظهر في ولاية كارناتاكا بهيئة بريما ساي. من حينها، لم يشر مطلقاً إلى بريما ساي.

أحد المرات، قام سيد محترم متحمس بإفراط بإلقاء حديث في صالة ساي كولوانت أمام سوامي. اسمحوا لي بألا أذكر الاسم.

"سوامي، لقد أدركناك بأنك الله! نريد أن نخدمك دائماً و أبدا! نريد أن نخدمك بهيئة بريما ساي،" قال ذلك في صالة ساي كولوانت. صفق الناس.

بعدها كان خطاب سوامي. "آلان للتو قال ذلك السيد بأنه يريد أن يخدم بريما ساي أيضا. اخدم هذا الساي – ذلك يكفي. عندما يأتي بريما ساي، أين الضمانة بأنك ستعرفه؟ أين الضمانة بأنه سيأخذك لقربه؟ أين الضمانة بأنك ستكون مريده؟ استمتعوا بالحاضر، عيشوا في اللحظة. هذه إلهية، هذا هو ساتيا ساي بابا." ذلك ما قاله سوامي. (تصفيق)



ترك سوامي هيئته المادية

هل كان لديك أي فكرة عن ترك سوامي هيئته؟


يجب على الشكل أن يغادر وقتاً ما. هذه كلها حقائق قاسية، أخبركم. ها هنا مثال بسيط: أحد المرات، عندما كان سوامي يتحرك حول المنصة، قال، "أنيل كومار، هنا الموضع حيث ستكون السمادهي."

"سوامي، أرجوك لا تقل ذلك." أرراي!

قال، "إنه أمر من المحتم حدوثه. أين هو راما، أين هو كريشنا، أين المسيح؟ هذه هي السمادهي،"

في كودايكانال، كان يتحدث للطلاب. أرراي! "أيها الطلاب، تعتقدون بأن سوامي سيظل في هذا الجسد حتى السادسة و الستين من العمر. صحيح! إن أشاء، يمكنني الرحيل الآن. إن أرغب، يمكنني الرحيل الآن. إن كنت حقاً أريد، يمكنني حتى أن أمددها أيضا. كل شيء بين يدي!"

قلت أنا، "سوامي، أتينا إلى كودايكانال لنرتاح، ليس ليتم ترهيبنا بمثل هذا." أرراي!

"إن كانت المشيئة لها بأن تحدث، ستحدث."

هذا الجسد فانٍ سريع التلف

هذا الجسد فقاعة ماء

إنه سريع الزوال

إنه محكوم بالزوال مع مرور الزمن

لذا أعطى بابا التلميح مسبقاً، لكننا رفضنا قبوله. لدينا أفكارنا الذاتية عن الله: الله لا ينبغي له اتخاذ جسد، لا ينبغي له أن يعطس، و لا ينبغي إدخاله المشفى. بأي حال، أعطى تلميحاً بأنه هنا ستكون السمادهي خاصته.



كيف نجعل مراكزنا ترحب بغير الهنديين

كيف نجعل مراكزنا ترحب بغير الهنديين؟


واو! ذلك هو السؤال. أولاً، ينبغي على الهنديين أن يتعلموا كيف يصبحوا أقرب و أقرب لغير الهنديين. إنها الأولوية الأولى، لأننا قد أتينا هنا لإعادة الإعمار، و قد أتينا هنا لنستحق معيشتنا. لقد تبنينا هذا البلد، و لدينا بطاقة خضراء، أو بطاقة بنية أو بطاقة ما!

أولاً، كونوا واحداً مع الأرض و تعلموا الثقافة، التي دوماً بابا يقولها. بالتالي، ادعوا غير الهنديين: دعونا نذهب للكنيسة، دعونا نذهب للمساكن. دعونا ندعوهم لأداء البهاجان. دعونا نتحدث عن الإنجيل المقدس. لم لا؟ هذا ما فعلته مؤخراً في بعض البلدان الإسبانية.

دعونا نحضر مناسباتهم: مناسبة ليلة الميلاد و عشية رأس السنة. لقد اعتدت على حضورهم، بالتالي، كل المسيحيين يحبونني حتى هذا اليوم.

ليس هناك اختلاط معهم، و بعدها نعلن، "غداً هناك شري ساتيانارايانا فراتام، نرجو الحضور"... أوقفوا ذلك الهراء!

أولاً كونوا معهم، تحدثوا معهم، غنوا البهاجانات الإنكليزية سوية، و تشاركوا الكتاب المقدس معهم. و بالتدريج ترى التحول يجري. تلك هي الطريقة التي ينبغي علينا فيها رفع الانتماء لمراكز ساي: علينا ألا ’نتمركز محلياً‘، بل علينا أن ’نعمم عالمياً‘! رجاءً أدركوا هذا.



ساتيام – شيفام – سوندرام

هل بإمكانك توضيح ساتيام، شيفام، سوندرام كتطبيق في التعليم؟


ساتيام، شيفام، سوندرام لم تتناول حقل التعليم. العناية المعرفية تفكر بساتيام، شيفام، سوندرام، في حين التعليم يفكر فقط بالعالم المادي. العناية المعرفية وحدها تفكر بساتيام، شيفام، سوندرام: الحقيقة، الخير، الجمال. لذا فإن المعرفة و الوعي و محتوى العناية المعرفية سيساعدنا بفهم مغزى ساتيام شيفام سوندرام.



تجسد فيفيكاناندا

عام 1987 كنت مقيماً في بارتي، أتى صبي عمره تسعة عشر عاماً اسمه نالين مع شخص سنهالي. قال سوامي بأنه تجسد فيفيكاناندا. يبدو عليه بأنه سيترأس منظمة تعليمية. أهذا صحيح؟


أهاها! لقد كنت أنا هناك أيضاً في ذلك الوقت. بقي ذلك الزميل في غرفته، و اصطفت الناس لرؤيته.

"أنيل كومار، يوجد فيفيكاناندا، دعنا نذهب و نراه."

قلت، "إنه الآن أفيفيكاناندا، و ليس فيفيكا. لا يزال صبياً، مثلك و مثلي. لماذا علينا الذهاب و رؤيته؟ عندما يأتي الوقت المناسب بحيث يصبح فيفيكاناندا الحقيقي، عندها دعنا نذهب و نراه، و ليس الآن."

إلا أن سوامي قال بأنه فيفيكاناندا، لذا ما معنى ذلك؟ يريد سوامي منه أن يصبح فيفيكاناندا، إن الأمر ليس بأنه على ذلك الحال الآن. يتحدث سوامي بمثل ذلك للطلاب.

"في هذا العالم بأكمله، لن تلقون طلاباً بهذه التنوعية." هل يعني بأنهم كلهم على هذا النحو؟ بالتأكيد لا! إنه يخبرنا بأنه يتوقع منهم، ما سيصبحونه، و ليس ما هم عليه الآن.

افترضوا بأني أعطيت لحفيدي اسم غاندي، لكنه قد يشرب براندي. ماذا يمكنني أن أفعل؟ (ضحك) لذا تلك كانت رؤيا ساي، إلا أن هذا الزميل ليس كذلك. ذلك ما أعتقده. شكراً للسؤال.



أغنية نظمها سوامي

ها هنا أغنية منظومة من قبل سوامي بنفسه خلال سنيه الأولى. أريدكم أن تغنوا هذه الأغنية المنظومة من قبل بابا بأعلى صوتكم، كتقدمة و إجلال للبهاغافان الذي يجلس وسطنا. جاهزون شباب؟ جيد. أنتم دائمو الجاهزية!

Sai Sai Saianare, Sarvamu Brahmamu Mayamanera

Baba Baba Babanare, Bhakthito Bhajanalo Palgonera.

Rama Rama Ramanare, Raakshasa Gunamulu Pommanere.

Krishna Krishna Krishnanare, Kashtamulanu Po Pommanare

Mana Kashtamulanu Po Pommanare

Hari Hari Hari Hari Anare, Atma Ramuni Madi Ganare

Mana Atma Ramuni Madi Ganare

Siva Siva Siva Siva Anare, Siva Keshavulanu Sama Manare

Aa Siva Keshavulanu Sama Manare

Om Sainatha Jai, Sri Sainatha Jai

Om Sainatha Jai Sri Sainatha Jai

Puttaparthivasa Jai Sathya Sai Baba Jai

Puttaparthivasa Jai Sathya Sai Baba Jai

Sainath Maharaj Ki Jai

اللهم أن يبارككم الله! اللهم أن يكون البهاغافان دائماً و أبداً معكم! اللهم أن يبارككم البهاغافان أنتم و عائلاتكم! اللهم أن يكون ساي معكم، للأبد على الدوام! ساي رام. شكراً لكم. (تصفيق)



أوم... أوم... أوم

أساتو ما سادغامايا

تاماسو ما جيوتيرغامايا

مريتيور ما أمريتامغامايا



سامستا لوكا سوكينو بهافانتو

سامستا لوكا سوكينو بهافانتو

سامستا لوكا سوكينو بهافانتو



أوم شانتي شانتي شانتي



جاي بولو شري ساتيا ساي باباجي كي جاي!

جاي بولو شري ساتيا ساي باباجي كي جاي!

جاي بولو شري ساتيا ساي باباجي كي جاي!





© حق النشر للبروفسور أنيل كومار كاماراجو – بوتابارتي. جميع الحقوق محفوظة.



_________________

<div>there is a will there is a way</div>

استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    RAM 1 RAM فهرس المنتدى » من كل بستان زهرة جميع الاوقات تستعمل نظام EST (Australia)
صفحة 1 من 1

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى


Forums ©
 

مع تحيات إدارة موقع


www.ram1ram.com
انشاء الصفحة: 0.17 ثانية

تطوير سويداسيتي