·    ·   تقنية التأمل على النور د. نواف الشبلي  ·   ليلة القدر . د. نواف الشبلي  ·  كيف ننظر نظرة الشاهد؟ د . نواف الشبلي  ·  رسالة علميّة في كيفيَّات تجلياته القدسيّة د. نواف الشبلي  ·  بين المعرفة و العرفان. د. نواف الشبلي  ·  حرية الاعتقاد ملك للجميع . د. نواف الشبلي  ·  رسالة حصان النار المجنَّح .د. نواف الشبلي  ·  هدية صباح 10-2-2014 . د . نواف الشبلي   ·  إلى فقهاء و علماء و مثقفي الأمة د. نواف الشبلي  ·  رسالة في الزواج . د. نواف الشبلي  ·  هدية مساء 17/12/2013 د. نواف الشبلي  ·  ما هي القاعدة الأساسية للبناء الإنساني؟ د. نواف الشبلي  ·  و مكروا و مكر الله و الله خير الماكرين . د. نواف الشبلي  ·  كلمة الدكتور نواف الشبلي في تأبين الشيخ أبو داوود يوسف صبح  ·  القيم الإنسانية و العرب د . نواف الشبلي  ·  تقنية تطهير الأرض السورية د. نواف الشبلي  ·  تعالوا نرد جميلَ الوطن بصبرٍ جميل؟! د. نواف الشبلي  ·  مكانس الكارما . د. نواف الشبلي  ·  عيد الفطر د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على آيات قدسية : د. نواف الشبلي  ·  آيات قدسية : نون و القلم و ما يسطرون . د. نواف الشبلي  ·  جاء الوعد الحق و أتى رمضان النور لنرى نورا في رمضان. د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على الحقيقة : وأنْ لَوِ استقاموا على الطريقةِ لأسقيناهم ماءً غَدَقَا -  ·  الحور العين و ما أدراك ما الحور العين؟! د. نواف الشبلي  ·  جبهة النصرة و نصرة الجبهة . د. نواف الشبلي  ·  تأمُل النور : طريقة للتنقية و السلام   ·  جدول المحبة - الصفات التي يجب أن ينشطها المتعبد  ·  نظرة تجاوزية في أعماق الوعي- العقل و الإرادة  ·  جدول المحبة- الثمرة التي يجنيها المتعبد  ·  الدهارما كما يشرحها الحكيم ساتيا ساي بابا- لمحة موجزة  ·  جدول المحبة - الإنسان الروحي ليس كالإنسان العادي  ·  مقدمة كتاب ساي جيتا . د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - السلوك الحسن هو زينة حياة البشر  ·  من آداب مجالس العزاء. د. نواف الشبلي  ·  هل سنبقى مكباً للنفايات ؟؟؟ د. نواف الشبلي  ·  رسالة لقبائل بني يعرب اليهودية د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة : الإرادة الإلهية الحقة هي التي تظهر الحضور  ·  مدخل في نظرة تجاوزية في أعماق الوعي د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - أنواع التحرر الأربعة  ·  السيرة الذاتية - الجزء السادس- الفصل -12-  ·  جدول المحبة - نذر الذهاب للغابة  ·  السيرة الذاتية- الجزء السادس - الفصل -11-  ·  جدول المحبة : أنواع المحبين  ·  السيرة الذاتية : الحق- الخير - الجمال الفصل العاشر: المعجزة الطبية  ·  جدول المحبة- كلمات اليوم هي كلمات البارحة نفسها  ·  السيرة الذاتية : الحق - الخير - الجمال- الفصل التاسع : رياح التغيير  ·  جدول المحبة - الاختلاف الأخلاقي بين الإنسان و الشيطان.  ·  الحق - الخير - الجمال : الفصل الثامن : المزيد من الإشارات و الأمور المدهشة  ·  جدول المحبة - طريق العاشق للوصول إلى التحررمقالات قديمة     
مرحبا بك في RAM 1 RAM
رام 1 رام

 
  دخول البداية   ملفات صوتية   حسابك   اضف مقال   افضل 10   المقالات   المنتدى   سجل الزوار    

دار السلام

القائمة الرئيسية

 مقدمه

 اضاءات على الحقيقه

 من الحكمة الهنديه

 من الحكمة اليونانيه

 من الحكمة العربيه

 باب العلم

 شعر وتأملات

 حكمة تجربه

 السيرة الذاتيه

 نظام حياة

 المنتدى

 ماذا تعني RAM1RAM

 تراتيل روحية

 أخبر صديقك عنا

 تسجيل خروج

من يتصفح الآن
المتواجدون: 32 من الضيوف 0 من الأعضاء.

مرحبا زائرنا.[التسجيل]

الإستفتاءات
هل تؤمن بتجلي الإله في الصورة البشرية؟

نعم
لا
ربما
هذا كفر و إلحاد



نتائج
تصويتات

تصويتات: 900
تعليقات: 0

المقال المشهور اليوم
لا توجد مقالة ساخنة اليوم.

عدد الزوار
عدد الزوار
14809265
زائر 1-2008

اقرأ في الموقع

من الحكمة العربية
[ من الحكمة العربية ]

·التجلي الإلهي (5) د. نواف الشبلي
·التجلّي الإلهي (4) د. نواف الشبلي
·التجلّي الإلهي (3) د. نواف الشبلي
·التجلّي الإلهي( 2) د. نواف الشبلي
·التجلّي الإلهي( 1) د. نواف الشبلي
·حقيقة تجليه د. نواف الشبلي
·هدية في معنى الروحانيّة . د. نواف الشبلي
· إن الدين عند الله الإسلام د. نواف الشبلي
· ليلة القدر . د. نواف الشبلي

RAM 1 RAM :: اطلع على الموضوع - الكارما
شروط المشاركة بالمنتديات:
1- المشاركات المطروحة في المنتدى لاتمثل بالضروره رأي ووجهة نظر المنتدى وكل رأي يكتب يمثل وجهة نظر صاحبه فقط.
2- يغلق الموضوع الذي يتم النقاش فيه بطريقة غير لائقة مع حذف الردود السيئة .

3-
كتابة المواضيع في القسم المخصص لها للوصول السريع للموضوع.
4- عدم كتابة أكثر من أستفسار في موضوع واحد حتي لا يفقد الموضوع أهميته.
س و ج
س و ج
ابحـث
ابحـث
قائمة الاعضاء
قائمة الاعضاء
المجموعات
المجموعات
الملف الشخصي
الملف الشخصي
دخول
دخول
ادخل لقراءة رسائلك الخاصة
ادخل لقراءة رسائلك الخاصة
RAM 1 RAM فهرس المنتدى » من كل بستان زهرة

انشر موضوع جديد   رد على موضوع
الكارما انتقل الى صفحة السابق  1, 2, 3  التالي
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Tue Dec 13, 2011 10:50 pm رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

يمكن مسح عاقبة الكارما فقط من خلال الكارما، مثلما الشوكة يمكن إزالتها فقط بشوكةٍ أخرى، قم بالأعمال الجيدة لتلطيف ألم الكارما السيئة، التي قد ارتكبتها و بسببها تعاني بالوقت الحاضر. أفضل و أبسط كارما هي ترديد اسم المولى، كونوا مغمورين به دوماً، ذلك سيبعد الميول الشريرة و الأفكار الفاسدة، سيساعد على إشعاع الحب بكل الأرجاء حولكم. قد قسّم حكماء العصور القديمة الكارما إلى فيكارما (التي يتم القيام بها لقصدٍ ما) و أكارما (التي يتم القيام بها دون أي عزمٍ أو نية بكسب النتيجة). اتبعوا الأخيرة و ستحفظوا نفوسكم من المعاناة.

_________________

<div>there is a will there is a way</div>

استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Sun Dec 18, 2011 11:53 pm رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

في كارما بهومي هذه، فقط عبر الكارما يمكنكم تجاوز الكارما. الطيور و الحيوانات غير واعية لهذا السر. الإنسان وحده يمكنه اختيار و قبول الكارما التي تكون أكثر جدوى للتحرر من سلسلة الكارما. إن التمس السعادة عبر إشباع طلبات الحواس، سيتعلم بأن السعادة التي يتم كسبها بذلك البحث ممزوجةٌ بشكلٍ متلازم غير قابلٍ للانفصال مع التعاسة و الأسى.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Fri Dec 23, 2011 7:59 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

قانون الكارما ليس قانونٌ من حديد. عبر التكريس و عبر التطهر، الذي يستجلب الرحمات، يمكن تعديل تأثيراته و تلطيف صرامته، لا تقنطوا و لا تيأسوا. عندما تحوم الرذائل و العيوب على قلبكم يصبح ملوثاً مشحراً بالسواد. إن لهب شعلات كاما و كرودها و لوبها (الرغبة و الغضب و الجشع) تفحم القلب. يتم منح النعمة والرحمة عبر إخماد تلك الشعلات الملتهبة. النعمة تمنح الأناندا، التي لا يمكن مطلقاً لكاما و كرودها و لوبها أن تمنحها.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Mon Dec 26, 2011 5:45 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

إن الزمن يزحف و يمشي بكم بثباتٍ و استمرار و يجز معه من حبل الحياة. لذا، وظفوا القدرة و الإمكانية من أجل الكارما (العمل) التي وهبتم إياها بالحياة لتحرروا أنفسكم من قبضة الزمن. يحمل قانون الكارما الأمل لكم، كما تكون الكارما، تكون النتائج. لا تقيدوا أنفسكم أكثر من ذلك عبر التماس ثمرة الكارما. قدموا الكارما عند قدمي الله، دعوها تمجده، دعوها كلها لمجده وعظمته. لا تعيروا اهتماماً للنجاح أو الفشل بالمسعى. عندها لن يكون لدى الموت حبلاً يلفه حول عنقكم. سيأتي الموت كمخلّصٍ و ليس كسجّان.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Sun Jan 01, 2012 12:36 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

طالما هناك نتائج متواصلة للكارما، يظل الإنسان مقيداً بأن يولد إلى أن ينهي استهلاكه لذلك. لأنه يتوجب مسح و تنظيف لوح الكارما تماماً حتى يكون بالإمكان إغلاق حسابات الولادة و الموت عند ميزانيةٍ متوازنة عند الصفر. الرغبة هي المحفز خلف كل النشاطات. الرغبة هي الدافع. ليس هناك أعمالاً تصدر عن أولئك الذين ليس لديهم رغبة، لأنهم مرتاحين يتنعمون في الأتما.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Fri Jan 06, 2012 4:00 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

عندما تنهمكون في السيفا بوصفها سادهانا، تواجهون العديد من العقبات. إلا أن هذه هي طبيعة العالم الذي تؤدون العمل فيه. إنه عالمٌ ذو طبيعةٍ ثنائية: جيد و سيء، فرح و حزن، تقدم و تراجع، نور و ظل. لا تولوا اهتماماً لهذه الأمور، قوموا بما يأتيكم كواجب، بأعلى كفاءةٍ لديكم، مرفوقةٌ بالصلاة لله. ما تبقى فهو بين يديه. محمدٌ قد دعا للإيمان بالإله الواحد و تم إخراجه من مكة. السيد المسيح نصح بالرحمة و التعامل الطيب الخير و قوبل بالخيانة. رفض هاريششاندرا التخلي عن إخلاصه و وفائه للحقيقة فتم نفيه و عانى الضيق والشدة التي أرغمته على ترك زوجته و ولده كعبيد. بالتالي، عندما تلازم و تتمسك بصراط الحقيقة و الاستقامة، يزداد تردد زيارات الألم و الفقر إليك. لكنها مجرد غيومٍ عابرة في السماء، يخفون بهاء الشمس لوقتٍ قصير فقط.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Fri Jan 20, 2012 6:22 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

الكارما هي الأداء المخلص للواجب الموكل للفرد، بما يوافق ما هو محددٌ في الكتب المقدسة و ما يليق بمعاييرنا و مكانتنا. يتقدم الإنسان من أداء الكارما لأجل البعض المكاسب المنظورة، إلى أداء الكارما بدون انتظار عائدات، بالتالي يقوم بها كواجب معطى بكل استقامة، غير مثبط الهمة و متمنع خوفاً من الإخفاق، و لا منفعلاً ميالاً إلى النجاح. إنه يقوم بكارما مضبوطة بواسطة دهارما. وعيه صافٍ و مترفع، يعينه ليصبح مدركاً لحقيقته الواقعية بوصفها الذات التي تشمل الجميع، أي براهمان.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Fri Jan 27, 2012 4:34 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

كن دائم التواجد في وعي و إدراك أنك لست سوى ظل الله، صورته. عندها، لن يكون هناك أذية يمكنها أن تعرقلك. يسير الإله على طول المسار الملكي للحقيقة، ترى الظل، متمسكاً بقدميه، يسقط على الوادي و المرتفع، النار و الماء، الأوساخ و الغبار. لذا إن تمسكتم بقدميه، يمكنكم أن تكونوا كما الظل غير متأثرين بارتفاعات و انخفاضات الحياة. الكارما هي سبب الولادات، الجيفي (النفس) المرغمة على اتخاذ معاناةٍ أخرى من مقاساة العذاب، ذلك لتصفية حساباتها و لتصبح حرةً من حسابي الدائن و المدين.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Thu Feb 02, 2012 6:30 pm رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

ليس من السهل شرح بأي شكلٍ و بأي حالٍ تلحق الكارما بشخصٍ ما. تشعر بقرةٌ، بالفخر بشأن قرنيها و حجمها، لكن تجد نفسها محكومة بحبلٍ عبر فتحتي أنفها على قدر كارماها. لذا يجب على المرء تحمل الصعاب التي تأتي مهما كانت، حيث يعاملهم كتبعات أعمالٍ ماضية. إلا أنه يمكن تخفيف التأثير أو إزالته عبر كسب رحمة و فضل الإلهية.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Fri Feb 17, 2012 6:33 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

يجب أداء الكارما مع النظر و مراعاة الدهارما. أولئك المحكومون بالتاماس (الجهل) يقومون بالكارما من أجل الثمار العائدة منها فحسب، و يلجؤون لكل الذرائع و الحيل كي يكسبوا منها، بالنسبة لهم، الغاية تبرر الوسيلة. أولئك المحكومون بالراجاس (الانفعال) تراهم مزهوين و متغطرسين، يبتهجون بأنهم هم الفاعلون و المحسنون و المحنكون بالتجربة. أولئك المحكومون بساثوا جونا (امتلاك خصلة السكينة الصافية) سيقومون بالكارما، بغض النظر عن الثمار العائدة منها، تاركين النتائج للمولى، غير قلقين فيما إن قادت للنجاح أم الفشل، مدركين لواجباتهم و ليس لحقوقهم على الإطلاق.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Fri Mar 09, 2012 10:35 pm رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

ليس هناك صفة أعظم من صفة الحب اللامشروط في الإنسان، و التي تعبر عن ذاتها عبر خدمة الآخرين. مثل هذا الحب يمكن أن يكون مصدر النعيم الحقيقي. ينبغي أن تكون العلاقة بين الكارما و الكارمايوغا مفهومة بوضوح و بشكلٍ صحيح. الكارما (العمل) الذي يتم أداؤه بتعلق أو برغبة يؤدي للعبودية. في حين أن الأفعال الخالية من الرغبة و الغيرية تصبح كارمايوغا. ينبغي أن تصبح حياتنا يوغا (توحيد إلهي) بدلاً من "روغا" (مرض).
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Mon Apr 09, 2012 7:52 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

إن الكارما (التبعات المتراكمة من الأفعال و الأفكار) هي السبب للولادة الاعتيادية. إن الولادة في الجسد الإنساني هي الجزاء للاستحقاق المكتسب عبر الكارما الجديرة بالاستحقاق (الأفعال الماضية). ما هي الكارما التي سببت مجيء المخلص؟ ذلك أيضاً يجب أن يكون له بعض الكارما التي تعود لها، هذا ما قد يقال. حسناً! في حالتكم قد اكتسبتم نمطاً للحياة مستنداً على الكارما الجيدة و السيئة التي كنتم قد عملتموها. ما لم تخضعوا لحجم الآثار و التبعات، لا يمكنكم تغيير المركبة أو الأداة. السبب، إنه دور قد تم إعطاؤه لكم ضمن الدراما الكونية في العالم. الله غير مقيد أو متأثر بالكارما. إنه يتخذ دوراً، ليس كنتيجةٍ لأي كارما، بل ليكافئ الكارما الجيدة و يفرض العقوبة على الكارما السيئة.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Mon Apr 09, 2012 7:53 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

لقد تجسد الله بهيئة ناراسيمها كنتيجة لأعمال هيرانياكاشابو السيئة و أفعال براهلادا الجيدة. الحقيقة هي أن الجسد الذي اتخذه الأفاتار ليس كارما ديها (جسداً) مصمماً حسب طبيعة أفعال المرء في حياةٍ ماضية. يمكن لله، كأفاتار، تشكيل أو تغيير الجسد بأي طريقةٍ يشاء. يمكنه تطويره أو طرحه، متى و كيفما يشاء. ليس هناك قوة أو شخص آخر يمكن أن يؤثر على ذلك.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Tue May 08, 2012 9:37 pm رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

أي حسابٍ لتبعات الكارما سيكون معناه عدة سنواتٍ من السجن في الجسد. تنصح الشاسترات الإنسان بتصفية و مسح الحساب باتخاذ أربع خطوات: إخماد كل شرارات النار، التخلص و التحرر من كل علامات و أعراض و أسباب الحمى، تسديد الدين و تصفية الحساب، و عبر مقاساة و تحمل معاناة كل تبعات الكارما. إن شرارةً قد تؤدي لاندلاع نارٍ أخرى، إن فيروساً قد يتضاعف بسرعة و ينتشر محدثاً نكسة، إن جزءً بسيطاً غير مسدد من الدين سيتحول بالحال لمبالغ طائلة عبر نسبة فائدةٍ عالية، إن أكارما مهما كانت مبتذلة، عندما يتم أداؤها بقصد المنفعة من الثمرة العائدة منها، هذا يعني ضمناً ولادة من أجل أكل الثمرة.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
hossam
مشرف


شارك: Oct 21, 2007
نشرات: 1517

غير متصل

نشرةارسل: Wed May 16, 2012 5:28 pm رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

أي حسابٍ لتبعات الكارما سيكون معناه عدة سنواتٍ من السجن في الجسد. تنصح الشاسترات الإنسان بتصفية و مسح الحساب باتخاذ أربع خطوات: إخماد كل شرارات النار، التخلص و التحرر من كل علامات و أعراض و أسباب الحمى، تسديد الدين و تصفية الحساب، و عبر مقاساة و تحمل معاناة كل تبعات الكارما. إن شرارةً قد تؤدي لاندلاع نارٍ أخرى، إن فيروساً قد يتضاعف بسرعة و ينتشر محدثاً نكسة، إن جزءً بسيطاً غير مسدد من الدين سيتحول بالحال لمبالغ طائلة عبر نسبة فائدةٍ عالية، إن أكارما مهما كانت مبتذلة، عندما يتم أداؤها بقصد المنفعة من الثمرة العائدة منها، هذا يعني ضمناً ولادة من أجل أكل الثمرة.
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    RAM 1 RAM فهرس المنتدى » من كل بستان زهرة جميع الاوقات تستعمل نظام EST (Australia)
انتقل الى صفحة السابق  1, 2, 3  التالي
صفحة 2 من 3

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى


Forums ©
 

مع تحيات إدارة موقع


www.ram1ram.com
انشاء الصفحة: 0.47 ثانية

تطوير سويداسيتي