·    ·   تقنية التأمل على النور د. نواف الشبلي  ·   ليلة القدر . د. نواف الشبلي  ·  كيف ننظر نظرة الشاهد؟ د . نواف الشبلي  ·  رسالة علميّة في كيفيَّات تجلياته القدسيّة د. نواف الشبلي  ·  بين المعرفة و العرفان. د. نواف الشبلي  ·  حرية الاعتقاد ملك للجميع . د. نواف الشبلي  ·  رسالة حصان النار المجنَّح .د. نواف الشبلي  ·  هدية صباح 10-2-2014 . د . نواف الشبلي   ·  إلى فقهاء و علماء و مثقفي الأمة د. نواف الشبلي  ·  رسالة في الزواج . د. نواف الشبلي  ·  هدية مساء 17/12/2013 د. نواف الشبلي  ·  ما هي القاعدة الأساسية للبناء الإنساني؟ د. نواف الشبلي  ·  و مكروا و مكر الله و الله خير الماكرين . د. نواف الشبلي  ·  كلمة الدكتور نواف الشبلي في تأبين الشيخ أبو داوود يوسف صبح  ·  القيم الإنسانية و العرب د . نواف الشبلي  ·  تقنية تطهير الأرض السورية د. نواف الشبلي  ·  تعالوا نرد جميلَ الوطن بصبرٍ جميل؟! د. نواف الشبلي  ·  مكانس الكارما . د. نواف الشبلي  ·  عيد الفطر د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على آيات قدسية : د. نواف الشبلي  ·  آيات قدسية : نون و القلم و ما يسطرون . د. نواف الشبلي  ·  جاء الوعد الحق و أتى رمضان النور لنرى نورا في رمضان. د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على الحقيقة : وأنْ لَوِ استقاموا على الطريقةِ لأسقيناهم ماءً غَدَقَا -  ·  الحور العين و ما أدراك ما الحور العين؟! د. نواف الشبلي  ·  جبهة النصرة و نصرة الجبهة . د. نواف الشبلي  ·  تأمُل النور : طريقة للتنقية و السلام   ·  جدول المحبة - الصفات التي يجب أن ينشطها المتعبد  ·  نظرة تجاوزية في أعماق الوعي- العقل و الإرادة  ·  جدول المحبة- الثمرة التي يجنيها المتعبد  ·  الدهارما كما يشرحها الحكيم ساتيا ساي بابا- لمحة موجزة  ·  جدول المحبة - الإنسان الروحي ليس كالإنسان العادي  ·  مقدمة كتاب ساي جيتا . د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - السلوك الحسن هو زينة حياة البشر  ·  من آداب مجالس العزاء. د. نواف الشبلي  ·  هل سنبقى مكباً للنفايات ؟؟؟ د. نواف الشبلي  ·  رسالة لقبائل بني يعرب اليهودية د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة : الإرادة الإلهية الحقة هي التي تظهر الحضور  ·  مدخل في نظرة تجاوزية في أعماق الوعي د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - أنواع التحرر الأربعة  ·  السيرة الذاتية - الجزء السادس- الفصل -12-  ·  جدول المحبة - نذر الذهاب للغابة  ·  السيرة الذاتية- الجزء السادس - الفصل -11-  ·  جدول المحبة : أنواع المحبين  ·  السيرة الذاتية : الحق- الخير - الجمال الفصل العاشر: المعجزة الطبية  ·  جدول المحبة- كلمات اليوم هي كلمات البارحة نفسها  ·  السيرة الذاتية : الحق - الخير - الجمال- الفصل التاسع : رياح التغيير  ·  جدول المحبة - الاختلاف الأخلاقي بين الإنسان و الشيطان.  ·  الحق - الخير - الجمال : الفصل الثامن : المزيد من الإشارات و الأمور المدهشة  ·  جدول المحبة - طريق العاشق للوصول إلى التحررمقالات قديمة     
مرحبا بك في RAM 1 RAM
رام 1 رام

 
  دخول البداية   ملفات صوتية   حسابك   اضف مقال   افضل 10   المقالات   المنتدى   سجل الزوار    

دار السلام

القائمة الرئيسية

 مقدمه

 اضاءات على الحقيقه

 من الحكمة الهنديه

 من الحكمة اليونانيه

 من الحكمة العربيه

 باب العلم

 شعر وتأملات

 حكمة تجربه

 السيرة الذاتيه

 نظام حياة

 المنتدى

 ماذا تعني RAM1RAM

 تراتيل روحية

 أخبر صديقك عنا

 تسجيل خروج

من يتصفح الآن
المتواجدون: 11 من الضيوف 0 من الأعضاء.

مرحبا زائرنا.[التسجيل]

الإستفتاءات
هل تؤمن بتجلي الإله في الصورة البشرية؟

نعم
لا
ربما
هذا كفر و إلحاد



نتائج
تصويتات

تصويتات: 884
تعليقات: 0

المقال المشهور اليوم
لا توجد مقالة ساخنة اليوم.

عدد الزوار
عدد الزوار
14082254
زائر 1-2008

اقرأ في الموقع

Site in ENGLISH
[ Site in ENGLISH ]

·THE GURU
·Samadhi - Communion with God
· AWAKE! AWAKE! AWAKE
·THE HAPPINESS OF EVERYONE IS MY HAPPINESS
·REMEMBER THE NAME OF RAMA FOR EVER
·devotees in love
·Why I have come
· His_Teachings

RAM 1 RAM :: اطلع على الموضوع - هل هناك تناقضات عند العقل الكلي ..
شروط المشاركة بالمنتديات:
1- المشاركات المطروحة في المنتدى لاتمثل بالضروره رأي ووجهة نظر المنتدى وكل رأي يكتب يمثل وجهة نظر صاحبه فقط.
2- يغلق الموضوع الذي يتم النقاش فيه بطريقة غير لائقة مع حذف الردود السيئة .

3-
كتابة المواضيع في القسم المخصص لها للوصول السريع للموضوع.
4- عدم كتابة أكثر من أستفسار في موضوع واحد حتي لا يفقد الموضوع أهميته.
س و ج
س و ج
ابحـث
ابحـث
قائمة الاعضاء
قائمة الاعضاء
المجموعات
المجموعات
الملف الشخصي
الملف الشخصي
دخول
دخول
ادخل لقراءة رسائلك الخاصة
ادخل لقراءة رسائلك الخاصة
RAM 1 RAM فهرس المنتدى » مقالات ومحاضرات

انشر موضوع جديد   رد على موضوع
هل هناك تناقضات عند العقل الكلي ..
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
كنان
عضو نشيط
عضو نشيط


شارك: Jun 17, 2008
نشرات: 122
المكان: سورية الشمس
غير متصل

نشرةارسل: Tue Jul 30, 2013 6:46 am رد مع اشارة الى الموضوع الرجوع الى المقدمة

هل هناك تناقضات عند العقل الكلي إمام الزمان و سيد الحدود ...

إن كتابة عنوان فضيع بهذا الشكل يساعد الإنسان على تجاوز مرحلة الإقناع و الحوار و الجدال ليجاوب نفسه بنفسه .
ما يزعج الإنسان هو التناقض الكبير الذي يحدث عند المعلمين الروحيين و خصوصاً إن كان هذا التناقض يصدر من العقل الكلي بحد ذاته فمثلاً في وقت المسيح قام بعضهم بإحضار فتاة كانت قد ارتكبت الكبائر و عرضوها عليه و قالوا له قصتها فأجابهم السيد المسيح : فليرجم هذه الفتاة بالحجارة كل شخص منكم لم يرتكب أي خطأ في حياته و هنا غادروا دون أن يفعلوا شيئاً فذهب السيد المسيح للفتاة و طلب منها ألا تقترف هذا الذنب مرة أخرى وهذا الموقف يعبر عن كمالية المحبة و المسامحة و الغفران عند العقل الكلي الذي تجسد على شكل المسيح رسول المحبة لكن نفس العقل الكلي أتى بعد فترة حين كشف الحقيقة عند بداية الدور السعيد و في يده سيف يحارب به فما هذا التناقض بحق الله و لماذا يشوشنا و يحيرنا قصداً ؟ كيف سيكون لدي إيمان بشخص يتصرف كل مرة بشكل مختلف عن الآخر ؟
طبعاً عند طرح موضوع بهذا الشكل فإن الإنسان عند سماعه له يجاوب مباشرة خصوصاً إذا كان من المخلصين للعقل الكلي و يقول إن الجواب هو : لكل فصل لباس .... و لكل حال علاج يختلف عن الآخر بهدف موازنة الطرفين و الاقتراب من المحجة الوسطى .
إن مبدأ تفكيك الفكر يعتمد على الاقتناع كلياً بنسبية الأشياء أي ليس هناك شيء يحمل صفة الخير أو الشر دوماً فأحياناً ممكن أن تتحول قيمته حسب الحاجة و الظرف . هذا يساعدنا على الإيمان أكثر بالمعلم الروحي الذي نتبعه و سأروي قصة بهذا الشأن لكن بعد إعطاء هذا المثال الذي ممكن أن نراه و يحدث أمامنا و نتعرض له يومياً عند تعاملنا مع أي شخص :
عندما ترى على سبيل المثال شخصاً يعاني من مشكلة كبيرة و هي التطرف المطلق للمادية و الذي يظهر بأبشع صوره بالتعلق بالأفلام المادية المتطرفة فأنت أمام حالين الأول هو أن تنصحه بالابتعاد عن هذه الماديات بشكل مطلق و هذا لن يساعده فعندما يكون مثلاً مستوى التعلق العاطفي عند شخص 90 % لا يمكنك أن تكبته بلحظة و تحول النسبة إلى 10% لذلك الحل هو أن تشجعه مثلاً لمتابعة الأفلام الهندية التي تتميز بالتفوق بقصصها الغرامية و تبدأ بإقناعه و جذبه لها و إظهار محاسن هذه الأفلام و فائدتها لإنه على الأقل المقام العاطفي فيه شيء من القداسة و هو أطهر من المادية و أنا شخصياً أحترمه كل الاحترام بالرغم من رفضه من قبل الحكماء . بنفس اللحظة ترى شخصاً آخر في مرحلة المراهقة يمضي وقته بمتابعة الأفلام الهندية التي تتسم بتطرفها بمستوى المقام العاطفي فعندما تراه يقلدهم و يتأثر بهم تأتي إليه و تقول عليك ترك هذه الأفلام فهي تجعلك مع الوقت تخسر مقامك الروحي لإن العاطفة تعتبر مستوى أقل قداسة من ما فوقه لكن بنفس الوقت الشخص المادي تماماً يعتبر المقام العاطفي عنده أكثر قداسة لذلك تستخدم المقام العاطفي كطعم السمكة أما الروحاني فتحاول إبعاده عن هذا المقام .
هنا يظهر التناقض الواضح عند هذا المعالج فيبدأ كلا الطرفين باتهامه و وصفه بإنه متناقض و يثير الشكوك و حاله مؤسف و لديه فهم خاطئ للأمور دون دراية منهم بالمغزى و السبب الذي يفرض عليه التصرف بهذا الشكل و الناتج عن المحبة لهما و الذي دفعه للتضحية بآرئه الحقيقية التي تستقر في فكره في سبيل مساعدتهما .
فعندما يأتيك شخص منغمس في المادية تحاول نصحه و إقناعه بأنها وهم و كذب و تبدأ بمدح الروحانية أمامه كي توازنه و لكن عندما يأتي إليك شخص يتكبر عليك بروحانيته فسوف تظطر لكسر أناه و غروره الروحي إلى السخرية منه و من روحانيته التافهة فتقول له أنها وهم و كذب .
نحن في مجتمع يعاني من التطرف اليميني و التطرف اليساري بنفس الوقت و ليس لدينا حل وسط لذلك نحتاج إلى " اللعب على الحبلين " و المعالج ليس له ذنب إن لم يتم فهم مغزى تصرفاته فالناس لا تعرف ماذا يعالج و لمن يوجه كلامه فعلينا استبدال هذا بالاستقصاء عن المغزى لأخذ العبرة بدلاً من التقييم و الحكم .
القصة التي أريد أن أرويها مأخوذه من بوذية الزن : كان هناك صديقان الأول منهما كسول في تأدية الواجبات الروحية و الثاني متطرف في تطبيقه لهذه الواجبات . ذهب المتطرف روحياً عندما أصبح يعاني من المرض إلى الطبيب فلان و قال له أنه يطبق كل الواجبات الروحية و مازال يمرض فأخبره الطبيب بوجوب ترك الواجبات الروحية لاستعادة صحته فذهب و أخبر صديقة الكسول عن هذا الطبيب فذهب هذا الآخر إليه و قال له أنه يعاني من كذا و كذا فأخبره بوجوب اتباع الواجبات الروحية بالتزام كامل .
فهل هذا الطبيب متناقض أم أننا لم نستوعب مغزى تصرفاته و الأحوال التي تمر به يومياً و التي تجبره على التعامل مع هؤلاء ( بسبب تطرفهم للمادية ) بهذا الشكل و أولائك (بسبب تطرفهم للروحانية ) بذاك الشكل ؟
و على هذا تندرج كل التطرفات الأخرى مثلاً كالجدية و الهزلية و الطيبة و القساوة و الرادع الوحيد لنا هو حسن النية و حسن الظن .
إلا أن المهبط الكبير بخصوص التطرف يظهر جلياً عند التعامل مع أساس التوحيد الإلهي و هو مبدأ : الوجود و التنزيه و سؤال : هل الحاكم هو الحكيم ؟
إذا استخدمنا مثال الشخص الذي يسير على الأرض و يظهر له ظلين فالأرض هي المحور الشاقولي ( وجود) و الشخص هو المحور العامودي (تنزيه) . فمن منظور المحور العامودي اي التنزيه لا نستطيع أن نقول أن الحاكم غير الحكيم لإننا لا نرى إلا شخصاً يسير لكن من منظور المحور الشاقولي اي الوجود فإننا نرى ظلين و لذلك من الطبيعي أن نقول هذا ظل و ذاك ظل آخر و بالتالي لا نستطيع القول بأن الحاكم هو نفسه الحكيم . إن الجواب على هذا السؤال التي نتعرض له دوماً : هل ساي بابا هو الحاكم ؟ الجواب نعم و لا . وذلك يعتمد على مستوى وعي الشخص الذي يوجه هذا السؤال .
و على نفس المنوال تندرج عبارات أخرى كالناسوت و اللاهوت و الظهور و الاستتار .
ما هو المقياس الذي يجب اتباعه كي لا نتطرف لإحدى الجهتين ؟ إنه مقياس السدق ممثول العقل الكلي إمام الزمان و سيد الحدود المنزه عن المتناقضات و الثنائيات فعندما يكون الشخص سادقا مع نفسه يلامس إلوهيته الفطرية فيأتيه الجواب اليقيني.
مع الماديين نظهر الروحانية و مع الروحانيين نظهر المادية و في قلوبنا نتبرأ من كلا الوهمين فنعيش في مرونة لمساعدة الطرفين ما يرضي حكيم العالمين و ذلك يتطلب التضحية بسمعتنا و فهم الناس لنا و رأيهم بنا كي ندخل مقام التوحيد .
في النهاية نرجع للاستناد إلى قصص الحكيم ساي بابا و خصوصاً تلك القصة العظيمة التي رواها عن راما كريشنا برمهنسا و تلميذيه فيفيك أناندا المتطرف للقوة و برهمانندا المتطرف للضعف . كان برهمانندا يعبر بقاربه فقام بعض الأشخاص بالإساءة لسمعة معلمه راما كريشنا لكنه لضعفه لم يرد عليهم و عندما رجع لمعلمه ثار بوجهه لإنه لم يرد على من أساء لمعلمه بعد ذلك جاء دور فيفيك أناندا فعندما رآى هؤلاء الأشخاص و بدؤوا بالسخرية قام بصفع أحدهم و عندما رجع و أخبر معلمه بما فعل قال له هذا لا يليق بك.
و العبرة هنا أن أي متطرف لأحد الجهتين لا بد من كسر أناه فإن كان موحداً سادقاً عليه أن يتقبل ذلك دون أي اعتراض أو اشمئزاز و بقلب محب لمن كسر له نفسه و إلا سيجلب لنفسه الاظطراب الفكري و الابتعاد عن الحكيم الإلهي .

_________________

المعرفة أصل السعادة و والجهل أصل العذاب
اعلموا ان الجزء هو عين مضمون الكل في كونه

استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة Yahoo Messenger
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    RAM 1 RAM فهرس المنتدى » مقالات ومحاضرات جميع الاوقات تستعمل نظام EST (Australia)
صفحة 1 من 1

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى


Forums ©
 

مع تحيات إدارة موقع


www.ram1ram.com
انشاء الصفحة: 0.31 ثانية

تطوير سويداسيتي