·    ·   تقنية التأمل على النور د. نواف الشبلي  ·   ليلة القدر . د. نواف الشبلي  ·  كيف ننظر نظرة الشاهد؟ د . نواف الشبلي  ·  رسالة علميّة في كيفيَّات تجلياته القدسيّة د. نواف الشبلي  ·  بين المعرفة و العرفان. د. نواف الشبلي  ·  حرية الاعتقاد ملك للجميع . د. نواف الشبلي  ·  رسالة حصان النار المجنَّح .د. نواف الشبلي  ·  هدية صباح 10-2-2014 . د . نواف الشبلي   ·  إلى فقهاء و علماء و مثقفي الأمة د. نواف الشبلي  ·  رسالة في الزواج . د. نواف الشبلي  ·  هدية مساء 17/12/2013 د. نواف الشبلي  ·  ما هي القاعدة الأساسية للبناء الإنساني؟ د. نواف الشبلي  ·  و مكروا و مكر الله و الله خير الماكرين . د. نواف الشبلي  ·  كلمة الدكتور نواف الشبلي في تأبين الشيخ أبو داوود يوسف صبح  ·  القيم الإنسانية و العرب د . نواف الشبلي  ·  تقنية تطهير الأرض السورية د. نواف الشبلي  ·  تعالوا نرد جميلَ الوطن بصبرٍ جميل؟! د. نواف الشبلي  ·  مكانس الكارما . د. نواف الشبلي  ·  عيد الفطر د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على آيات قدسية : د. نواف الشبلي  ·  آيات قدسية : نون و القلم و ما يسطرون . د. نواف الشبلي  ·  جاء الوعد الحق و أتى رمضان النور لنرى نورا في رمضان. د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على الحقيقة : وأنْ لَوِ استقاموا على الطريقةِ لأسقيناهم ماءً غَدَقَا -  ·  الحور العين و ما أدراك ما الحور العين؟! د. نواف الشبلي  ·  جبهة النصرة و نصرة الجبهة . د. نواف الشبلي  ·  تأمُل النور : طريقة للتنقية و السلام   ·  جدول المحبة - الصفات التي يجب أن ينشطها المتعبد  ·  نظرة تجاوزية في أعماق الوعي- العقل و الإرادة  ·  جدول المحبة- الثمرة التي يجنيها المتعبد  ·  الدهارما كما يشرحها الحكيم ساتيا ساي بابا- لمحة موجزة  ·  جدول المحبة - الإنسان الروحي ليس كالإنسان العادي  ·  مقدمة كتاب ساي جيتا . د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - السلوك الحسن هو زينة حياة البشر  ·  من آداب مجالس العزاء. د. نواف الشبلي  ·  هل سنبقى مكباً للنفايات ؟؟؟ د. نواف الشبلي  ·  رسالة لقبائل بني يعرب اليهودية د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة : الإرادة الإلهية الحقة هي التي تظهر الحضور  ·  مدخل في نظرة تجاوزية في أعماق الوعي د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - أنواع التحرر الأربعة  ·  السيرة الذاتية - الجزء السادس- الفصل -12-  ·  جدول المحبة - نذر الذهاب للغابة  ·  السيرة الذاتية- الجزء السادس - الفصل -11-  ·  جدول المحبة : أنواع المحبين  ·  السيرة الذاتية : الحق- الخير - الجمال الفصل العاشر: المعجزة الطبية  ·  جدول المحبة- كلمات اليوم هي كلمات البارحة نفسها  ·  السيرة الذاتية : الحق - الخير - الجمال- الفصل التاسع : رياح التغيير  ·  جدول المحبة - الاختلاف الأخلاقي بين الإنسان و الشيطان.  ·  الحق - الخير - الجمال : الفصل الثامن : المزيد من الإشارات و الأمور المدهشة  ·  جدول المحبة - طريق العاشق للوصول إلى التحررمقالات قديمة     
مرحبا بك في RAM 1 RAM
رام 1 رام

 
  دخول البداية   ملفات صوتية   حسابك   اضف مقال   افضل 10   المقالات   المنتدى   سجل الزوار    

دار السلام

القائمة الرئيسية

 مقدمه

 اضاءات على الحقيقه

 من الحكمة الهنديه

 من الحكمة اليونانيه

 من الحكمة العربيه

 باب العلم

 شعر وتأملات

 حكمة تجربه

 السيرة الذاتيه

 نظام حياة

 المنتدى

 ماذا تعني RAM1RAM

 تراتيل روحية

 أخبر صديقك عنا

 تسجيل خروج

من يتصفح الآن
المتواجدون: 6 من الضيوف 0 من الأعضاء.

مرحبا زائرنا.[التسجيل]

الإستفتاءات
هل تؤمن بتجلي الإله في الصورة البشرية؟

نعم
لا
ربما
هذا كفر و إلحاد



نتائج
تصويتات

تصويتات: 879
تعليقات: 0

المقال المشهور اليوم
لا توجد مقالة ساخنة اليوم.

عدد الزوار
عدد الزوار
13734493
زائر 1-2008

اقرأ في الموقع

باب العلم
[ باب العلم ]

·من قوانين العقل الباطن
·الأيو رفيدا ( الأنسجة – الإفرازات – القوى الحيوية )
·الكينونة ( المطلق) والبرانا ( الجزء الثالث)
·أصوات الفيدا الأولية
·الحواس و الوعي
·أهمية المانترا في التأمل
·الروح الكونية – النفس الكونية – العقل
·الوعي (الحكيم مهاريشي )
·المقاربات العلاجية عند مهاريشي أيورفيدا

  التجلّي الإلهي( 2) د. نواف الشبلي

اضيفت في Wednesday, May 18 من قِبَل mayssa

من الحكمة العربية



التجلّي الإلهي( 2)

 هَٰذَا بَلَاغٌ لِّلنَّاسِ وَلِيُنذَرُوا بِهِ وَلِيَعْلَمُوا أَنَّمَا هُوَ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ 

إبراهيم (52) .

  1.    إنّ أكبر نعمة على أهل الأرض ظهور تجلّيات إلهيّة بينهم في أماكن مدروسة بحسبان من قبل إرادته سبحانه وفي أزمنة معيّنة فيها الشدّة والضيق، فعقيدة التجلّي من أجَلِّ وأشرف وأرقى المعتقدات لأنّها ستؤدي بالجنس البشري ليراقب الإرادة الإلهيّة خلف كل شخص وستؤدي بمَن يراقب نفسه وضميره لأن يعتبر الآخر مظهراً إلهياً وبالتالي سيحترم الجميع وسيحبّ الجميع وسيخدم الجميع وكأنّهم مظهر للإله الواحد في الجميع فتصبح عبادة الإله من خلال خدمة واحترام الإنسان.

2. لا يتجلّى الربّ الأعلى ليخصّص مذهباً بنعمته دون آخر، بل سيظهر لكلّ النّاس على اختلاف مشاربهم ومذاهبهم وجنسيّاتهم وأعمارهم ...كلُّ فرد منهم أكان ذكراً أم أنثى يأخذ من طاقته المتجلّية سبحانه ما يناسب حاجته وسعة صدره ومقدار معرفته، فقد عَلِم الناس مشربهم من خلال تطوّرهم وصفوفهم ومراحلهم التي اجتازوها عبر الزمن الطويل.
3. لا يحكم الإله المتجلّي بالكفر على أحد، بل مهمته العطاء الّلامشروط فقط كشمسٍ أشرقت تعطي النّور للجميع ..
فمنهم من يستخدم تلك الطّاقة الربّانية لخير الإنسانيّة وهذه نعمة كبيرة على النفس حيث ترتقي ليتجلّى بها إله الجمال بعد أن تجلّى لها..
ومنهم من يأخذ تلك الطاقة الربّانية ليحقق رغباته الماديّة أو الأنانيّة وسيُعطى ما يريد ولكنّ المريد هنا سيخسر نفسه وسيهدر الطاقة الربانيّة ليتمتّع بكفره قليلاً.
4. لا ينحصر التجلّي في شخص مضى أو حاضر أو مستقبلي، ولا يتحدّد ظهوره على مزاجيّاتنا واعتقاداتنا، فله الأمر من قبل ومن بعد.



5. يمكن للإرادة الإلهيّة أن ترسل للأرض تجلّيات نسبّية فكانت الرسل والأنبياء مظاهر غير مباشرة له سبحانه بإرادة منه تناسب وعي جماعة ما لمكان محدّد وزمن معين، أما وقد مضى الزمن ودارت الأكوار والأدوار وأصبح الوعي الجّمعي مؤهلاً لظهور الصفات الربّانية في واقعنا الحسيّ بالذّات فإنّه سيظهر بشخص يثبّت لنا المعرفة والقدرة والوجود الربانيّ في كلّ شيء وليس مجرّد فك برمجة المذهبيّة والقيود الماديّة الإبليسيّة والشيطانيّة.
6. لولا وجود شخص حسيّ نراه بأمّ العين يثبّت لنا كلّيّة المعرفة و القدرة والوجود الإلهيّ العظيم.. 
كيف سيتحقق ذلك باليقين والبرهان الحسيّ العملي؟
7. بتجلّي الربّ الأعلى في أرضنا لن ينقص من المقام السامي شيئا وسيكون التجلّي الظاهر للعيان بمثابة بذرة من شجرة كاملة البذور رمت بذرتها على أرض ما لتنبت نفس المعلومة الإلهيّة عن الشجرة الكونيّة ..
فبذور الشجر كاملة، إنْ أخذناها من الشجرة لن ينقص من شجرة الكمال شيء وستكون بذرة الكمال تلك كاملة بذاتها تؤدّي رسالة في مكان وزمان معيّنين.
8. التجلّي نعمة كبيرة في تخليصنا من الآلهة المزعومة ومن عقائد الجّهل في غيبيّات السماء أو في الحسرة والتّمني لشخصيات نعتقد بها أنّها المخلّص، متناسين أنّ الإله في كلّ الوجود يرسل لنا ما يناسبنا عبر أيّ شخص أو اسم حسب الزمن ومرحلة الوصول.
9. من أكبر فوائد حقيقة التجلّي بهيكل بشريّ هو أن كلّ إنسان منّا سيحرص على معاملة الآخرين كتجلّيات لله سبحانه لأنّ الحقيقة تقول أنّ هناك مظاهر إلهيّة تخفي ذاتها بين الناس ومهمتها بثّ موجة لُطف الإحساس وهناك مظاهر مُعْلنة بحسبان.
10. السؤال الهام جداً؟!
لأولئك النّاطقين بالأسماء الإلهيّة والمعارف الربانيّة والفقه وغيره .. لقد رأيناكم ورأينا فعل الإله فيكم ولا نظنّ أنّكم بسواء السّبيل وإلّا لكنّا رأينا منكم قبول الجميع بالتّساوي والّلطف مع الجميع ولما رأينا هذه الدمويّة والعنف باسم إله عقائديّ فكريّ مزعوم فيه الجنّة تخمين والنّار تخويف وفيه الحور العين نساء وولدان وكأنّ الله سبحانه بمقام سفليّ دونيّ لنحصره بأفكار مريضة ورغبات سقيمة وشهوات مكبوتة، فعن أيّ إله تدافعون أنتم وعن أي مقام تجاهدون أنفسكم؟! 
إنْ كان إلهكم إلهاً واحداً في كلّ الوجود بحق يُفترض أن تكون ثماره المحبّة والجمال في كلّ الوجود، أمّا وقد رأينا ثماركم وما اختلقتموه عبر مذاهبكم بتحريفكم لدين الحقّ الوّاحد في الجميع فإنّنا لا نشكّ ابداً بتربّع الضدّ على عرش قلوبكم لكي تتعبّدوا له بجهاد السيف وقتل الناس واغتصاب حقوق الآخرين وهتك الأعراض وانتظار الحور العين. 
11. التجلّي الحقّ يقبل الجميع وينشّط عقائد الجميع نحو المعرفة الحقّة بمفهوم مقدّس يجعل كلّ المعتقدات الضيّقة تنفتح على المفاهيم الواسعة وسيكون متّفق عليه عالمياً من الموحّدين المتطورين في كلّ المذاهب والجنسيّات والطبقات الاجتماعيّة ولن يكون إلّا ويتناسب مع كلّ عصر وزمن.. 
وهنا فمن واجب الإنسان الحرّ أن يحكم بقلبه وعقله، لا سيفه وكيفه وهواه ومزاجيّته أو يحكم مسبقاً من خلال عقيدته وأمنيته ومذهبه.. 
فالأحكام المسبقة ليست لنا كموحّدين من أيّ مذهب أو دين لنكون تابعين وليست لنا لنكون ضديّين.
12. الوجود الإلهي هو مظهر كحرف من الحروف الأبجدية له شكل يناسب المقام المكانيّ الزمانيّ والمطلب الإنسانيّ، أمّا التّنزيه هو المعنى وراء الرّمز بإزالة التّعطيل والتّشبيه عن سبحات جلال الرّب.


 
روابط ذات صلة
· God
· God
· زيادة حول من الحكمة العربية
· الأخبار بواسطة mayssa


أكثر مقال قراءة عن من الحكمة العربية:
حكمة الصوفية 2 ( أبو يزيد البسطامي – الحلاج )


تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


"التجلّي الإلهي( 2) د. نواف الشبلي" | دخول / تسجيل | 0 تعليقات
التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

التعليق غير مسموح للضيوف, الرجاء التسجيل
 

مع تحيات إدارة موقع


www.ram1ram.com
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية

تطوير سويداسيتي