·    ·   تقنية التأمل على النور د. نواف الشبلي  ·   ليلة القدر . د. نواف الشبلي  ·  كيف ننظر نظرة الشاهد؟ د . نواف الشبلي  ·  رسالة علميّة في كيفيَّات تجلياته القدسيّة د. نواف الشبلي  ·  بين المعرفة و العرفان. د. نواف الشبلي  ·  حرية الاعتقاد ملك للجميع . د. نواف الشبلي  ·  رسالة حصان النار المجنَّح .د. نواف الشبلي  ·  هدية صباح 10-2-2014 . د . نواف الشبلي   ·  إلى فقهاء و علماء و مثقفي الأمة د. نواف الشبلي  ·  رسالة في الزواج . د. نواف الشبلي  ·  هدية مساء 17/12/2013 د. نواف الشبلي  ·  ما هي القاعدة الأساسية للبناء الإنساني؟ د. نواف الشبلي  ·  و مكروا و مكر الله و الله خير الماكرين . د. نواف الشبلي  ·  كلمة الدكتور نواف الشبلي في تأبين الشيخ أبو داوود يوسف صبح  ·  القيم الإنسانية و العرب د . نواف الشبلي  ·  تقنية تطهير الأرض السورية د. نواف الشبلي  ·  تعالوا نرد جميلَ الوطن بصبرٍ جميل؟! د. نواف الشبلي  ·  مكانس الكارما . د. نواف الشبلي  ·  عيد الفطر د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على آيات قدسية : د. نواف الشبلي  ·  آيات قدسية : نون و القلم و ما يسطرون . د. نواف الشبلي  ·  جاء الوعد الحق و أتى رمضان النور لنرى نورا في رمضان. د. نواف الشبلي  ·  إضاءات على الحقيقة : وأنْ لَوِ استقاموا على الطريقةِ لأسقيناهم ماءً غَدَقَا -  ·  الحور العين و ما أدراك ما الحور العين؟! د. نواف الشبلي  ·  جبهة النصرة و نصرة الجبهة . د. نواف الشبلي  ·  تأمُل النور : طريقة للتنقية و السلام   ·  جدول المحبة - الصفات التي يجب أن ينشطها المتعبد  ·  نظرة تجاوزية في أعماق الوعي- العقل و الإرادة  ·  جدول المحبة- الثمرة التي يجنيها المتعبد  ·  الدهارما كما يشرحها الحكيم ساتيا ساي بابا- لمحة موجزة  ·  جدول المحبة - الإنسان الروحي ليس كالإنسان العادي  ·  مقدمة كتاب ساي جيتا . د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - السلوك الحسن هو زينة حياة البشر  ·  من آداب مجالس العزاء. د. نواف الشبلي  ·  هل سنبقى مكباً للنفايات ؟؟؟ د. نواف الشبلي  ·  رسالة لقبائل بني يعرب اليهودية د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة : الإرادة الإلهية الحقة هي التي تظهر الحضور  ·  مدخل في نظرة تجاوزية في أعماق الوعي د. نواف الشبلي  ·  جدول المحبة - أنواع التحرر الأربعة  ·  السيرة الذاتية - الجزء السادس- الفصل -12-  ·  جدول المحبة - نذر الذهاب للغابة  ·  السيرة الذاتية- الجزء السادس - الفصل -11-  ·  جدول المحبة : أنواع المحبين  ·  السيرة الذاتية : الحق- الخير - الجمال الفصل العاشر: المعجزة الطبية  ·  جدول المحبة- كلمات اليوم هي كلمات البارحة نفسها  ·  السيرة الذاتية : الحق - الخير - الجمال- الفصل التاسع : رياح التغيير  ·  جدول المحبة - الاختلاف الأخلاقي بين الإنسان و الشيطان.  ·  الحق - الخير - الجمال : الفصل الثامن : المزيد من الإشارات و الأمور المدهشة  ·  جدول المحبة - طريق العاشق للوصول إلى التحررمقالات قديمة     
مرحبا بك في RAM 1 RAM
رام 1 رام

 
  دخول البداية   ملفات صوتية   حسابك   اضف مقال   افضل 10   المقالات   المنتدى   سجل الزوار    

دار السلام

القائمة الرئيسية

 مقدمه

 اضاءات على الحقيقه

 من الحكمة الهنديه

 من الحكمة اليونانيه

 من الحكمة العربيه

 باب العلم

 شعر وتأملات

 حكمة تجربه

 السيرة الذاتيه

 نظام حياة

 المنتدى

 ماذا تعني RAM1RAM

 تراتيل روحية

 أخبر صديقك عنا

 تسجيل خروج

من يتصفح الآن
المتواجدون: 27 من الضيوف 0 من الأعضاء.

مرحبا زائرنا.[التسجيل]

الإستفتاءات
هل تؤمن بتجلي الإله في الصورة البشرية؟

نعم
لا
ربما
هذا كفر و إلحاد



نتائج
تصويتات

تصويتات: 827
تعليقات: 0

المقال المشهور اليوم
لا توجد مقالة ساخنة اليوم.

عدد الزوار
عدد الزوار
13085574
زائر 1-2008

اقرأ في الموقع

باب العلم
[ باب العلم ]

·من قوانين العقل الباطن
·الأيو رفيدا ( الأنسجة – الإفرازات – القوى الحيوية )
·الكينونة ( المطلق) والبرانا ( الجزء الثالث)
·أصوات الفيدا الأولية
·الحواس و الوعي
·أهمية المانترا في التأمل
·الروح الكونية – النفس الكونية – العقل
·الوعي (الحكيم مهاريشي )
·المقاربات العلاجية عند مهاريشي أيورفيدا

  التجلّي الإلهي (3) د. نواف الشبلي

اضيفت في Sunday, June 05 من قِبَل mayssa

من الحكمة العربية


التجلّي الإلهي(3)

 

ولا تلبسوا الحق بالباطل وتكتموا الحق وأنتم تعلمون 
البقرة (42)

 1. كلُّ ما يظهر في عالمنا الأرضيّ يعتبر تجليّاً إلهيّاً من إرادته سبحانه بنسبة معيّنة حسب المقام الذي تمظهرت منه الكائنات فإن كانت فقط ظهورات ماديّة دون أي مقام باطنيّ آخر فهذه ظهورات إبليسيّة جاءت بإرادة إلهيّة لتسكن الأرض وتستقرّ فيها.

2. الإله كلّي المحبّة يدعم القطبين السالب والموجب في العالم القطبيّ أي الأرض لذلك فإنّه سيساند كلّ الظهورات بناء على اختياراتها الماديّة أو السماويّة..
فمَن اختار الموت كان إبليساً والمقصود بالموت هنا مجرّد أن يكون الفرد ظهوراً مادياً فقط.
3. كل ما يحثّ فينا الماديّة والجسدانيّة وعرض الأنا من خلال الموضة والأزياء والّلباس غير المحتشم سيحرّض الآخرين للتعبّد لظهورنا الإبليسيّ من خلال الجسد وهذا مهبط كبير للنفس أن تنسى مقاماتها وتضخّم طاقاتها في مقامات دنيا لتدّعي الألوهة.
4. الجسد مقدّر ومكرّم بحواسّه كخُلقة إلهيّة وهذا ما يتم السماح به بنسبة محدّدة ليستمر الوجود ويستمرّ الإنسان بالترّقي والتطوّر نحو العالم الأسمى ليشاهد الحقيقة من مقام العقل الكليّ، أمّا إن اختار البقاء في أودية العالم المظلمة ونشّط الجسمانيّة فقط دون مراعاة لمقامات أعلى منها فقد كان إبليساً صنماً يدعو الآخرين لماديّته وكأنّه تجلٍّ لربّ العزّة في مقام الجسد.



5. إن أكبر المنكرين للظهور الإلهيّ في الجسد هم أولئك المتعلّقون بالماديّة والجسد اللذين عندهم المال غاية وليس وسيلة والمَيلان عن الطريق سلوكهم في الحياة حيث الانحراف لتحقيق غاياتهم الدنيئة أي الدنيويّة أي الماديّة أي وعي مقام القاعدة فقط أو شاكرا الجذر بعلم الطاقة.
6. يتجلّى إبليس من خلال الفنّ الرّخيص والرّياضة الضديّة والحروب المذهبيّة والسياسيّة وحلقات الّلهو والّلعب حيث يريد المتأبلس لفت نظر الآخرين له ليحلو لأنانيّته جمع الحشود فيصبح وكأنّه فرعون الزمان.
7. تكثر ظاهرة التجلّيات الإبليسيّة في الحكومات العالميّة والقادة السياسيّين وصُنّاع القرار إضافة للفنّانين وبعض الرياضيّين وحتّى بعض الكتّاب والعلماء ورجال الدّين من الذين لهم غايات أنانيّة وليست إلهيّة.
8. كلُّ غاية أنانيّة هي تجلٍ لإبليس في العالم الأرضيّ. 
9. في الأرض يمكن ظهور التجلّي أيضاً من خلال الظّهورات الشيطانيّة التي تأخذ الطّاقة الإلهيّة من الإله عزّ وجل لأنّه كلّ شيء ويساند كلّ شيء ولكن تلك الظّهورات الشيطانيّة تأخذ الطّاقة لتستخدمها في التّلاعب بأفكار وطاقات البشر وتظهر لهم بشكل أشباح وكيانات طاقيّة جزئيّة يمكن لها أن تتلبّس بعض الأجساد ويمكن لها أن تبقى هائمة ضاجّه وبالتالي تحدث الضجيج الفكري والطّاقي لغايات الهزء بالخلق الإلهيّ وتحويله لعبثيّة بلا نظام، وهنا الفرق الرئيس بين ظهور التجلّيات الحقّة في المقام الأثيري لغاية سامية وهي تنشيط الإلهيّة والفضيلة في النفوس وليس كما يحلو للمظاهر المنحرفة عن الطريق التي تريد سلب طاقات البشر بالقتل والاستعباد والتشفير العقائدي والتكاليف التي لا تسمن ولا تُغني من جوع، فمن سلوكهم تعرفونهم.
10. إن ما نرى من محطّات فضائيّة وعروض إباحيّة ودور أزياء وبرامج تحثّ على تسليع وتصنيع الجمال إضافة للتعرّي بأشكاله العديدة ليس إلا دعوات إبليسيّة وشيطانيّة للأنا الفرديّة مستفيدين من الطّاقة الإلهيّة الموجودة أبداً مسرْنَمين لمقام المّادة والأثير فقط أو القاعدة والسرّة في علوم الطّاقة.
11. يتجلّى الإله بذاته بين خلقه عندما تنحدر طرق الاستقامة والفضيلة والأخلاق لينقذ الأبرار ويصحّح المسار ويفكّ البرمجة والتّشفير عن الملّوثين إن أرادوا ذلك.
12. من الطبيعي معارضة التجلّي الحقّ من قبل الأبالسة و الشياطين ومَن هم لهم تابعين، لذلك فإنّ الإله الحقّ سيحبّ الجميع لعلمه بمقامات الجميع وسوف لن يدعو أحداً لذاته الماديّة أو الأثيريّة بل سيكون قمّة الإخلاص لخلقه بتوسعة نفوسهم نحو الإلهيّة أي الكليّة أي كامل المقامات الماديّة والأثيريّة والعاطفيّة والعقليّة بتوازن ليتجلّى الحقّ في كل نفس مستحقّة وتبقى باقي النفوس عالقة لدعم عوالم الضدّ التي لم تكن مخلوقة إلّا بناء على اختياراتها وغاياتها وسيتمّ استخدامها كوسيط لغاية سامية من خلال سحب النفوس الملوّثة بالفجوات الضديّة لعالمها لئلّا تتخلّص نفوس الأبرار من ضديّتها هنا في هذا العالم وتعود نقيّة صافية بوعيها لعالم أرفع وأسمى وأَجَلّ، وأقرب مثال على هذه الدعوات الإبليسيّة للمظاهر المزيّفة هو ما نراه من انحراف على الفضائيّات وغيرها بحرب العقائديّين مع بعضهم بعضاً، كلّ مجموعة منهم تدعم إلهها المزعوم لتدعو لدمويّته بين أرضه ومذهبه، والإله الحقّ يدعم الجميع لعلمه بأهميّة هذه المسرحيّات المذهبيّة الزائفة لكي تنفكّ عن العقول الزكيّة عبادة الأبالسة والطغيان والعدم والبهتان.


 
روابط ذات صلة
· God
· God
· زيادة حول من الحكمة العربية
· الأخبار بواسطة mayssa


أكثر مقال قراءة عن من الحكمة العربية:
حكمة الصوفية 2 ( أبو يزيد البسطامي – الحلاج )


تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


"التجلّي الإلهي (3) د. نواف الشبلي " | دخول / تسجيل | 0 تعليقات
التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

التعليق غير مسموح للضيوف, الرجاء التسجيل
 

مع تحيات إدارة موقع


www.ram1ram.com
انشاء الصفحة: 0.04 ثانية

تطوير سويداسيتي